كمال قاسي سعيد

(المناجير العام لمولودية الجزائر) "سندعم الفريق بلاعبين أجانب"

حاوره: محمد فوزي بقاص

بعد بداية موسم كان ناجحا بالنسبة لمولودية الجزائر، بثلاث انتصارات تعادل وهزيمة، تأكّد الطاقم الفني للعميد وعلى رأسه المدرب السويسري آلان غيغر والمناجير العام للمولودية كمال قاسي سعيد، بأنّه يتوجّب على النادي جلب لاعبين جدد في الميركاتو الشتوي لسد الثغرات، التي بدأت تقلق الجهاز الفني خاصة في وسط الميدان والهجوم. قاسي سعيد حدّثنا عن انطلاقة الموسم، وعن الانتدابات التي من المفترض أن يقوم بها شهر ديسمبر في هذا الحوار.
❊ الشعب: حقّقتم انطلاقة قوية بداية الموسم، لكن أمام الإتحاد يبدو أنكم غير راضين عن الأداء الذي ظهرت به التشكيلة؟
❊❊ كمال قاسي سعيد: لا أخف عليك أن ما حققناه حتى الآن رائع، بالنظر إلى كل ما نعانيه من نقائص في التشكيلة، خاصة محور الدفاع الذي تكوّن حديثا وفي الوسط الذي نعرف فيه ثقلا كبيرا، وغياب مهاجم صريح في الفريق يسبّب لنا الكثير من المشاكل في المباريات التي نلعبها، حيث أنّ كل الإحصائيات التي بين أيدينا ترمي كلها إلى السلب خاصة أمام المرمى أين نضيع أكثر من 6 أهداف محققة في المباراة الواحدة ، ولذا علينا التحرك في القريب العاجل.
❊ هل نفهم من كلامكم أن مستقبل العميد في خطر؟
❊❊ لا المولودية ليست في خطر ليس لهذا الحد، نحن الآن مهمتنا هي المواصلة في حصد أكبر عدد ممكن من النقاط داخل وخارج الديار للبقاء مع فرق الصدارة، الطاقم الفني سيقوم بكل شيء من أجل الحفاظ على الوتيرة الجيدة التي انطلقنا فيها.
❊ لكن التشكيلة الحالية هي التي بلغت نهائي كأس الجمهورية؟
❊❊ صحيح، لكن هناك الكثير من الهفوات الدفاعية وغياب اللاعبين المعاقبين، الذين كانوا يساعدون كثيرا خطي الوسط والهجوم، والنقائص التي تحدثنا عليها منذ قليل هي التي جعلت هذه الأمور تبرز.
❊ ألا تعتقدون أن الخطة التي يريد غيغر فرضها هي التي لم تلائم اللاعبين؟
❊❊ أعتقد أن غيغر ليس لديه ما يبرزه، بعد المشوار الكبير الذي قام به مع الشبيبة والوفاق، لا اعتقد أن المشكل في الطاقم الفني، الأمور تسير بشكل جيد وعمل كبير يقام لوضع التشكيلة في السكة الصحيحة، لذا يمكنني أن أقول لكم أنكم سترون الوجه الحقيقي للمولودية بعد تربص إسبانيا.
❊ نفهم من كلامكم أنّكم حسمتم أمر الصفقات الجديدة؟
❊❊ لم نحسم في أمر الصفقات بعد، لكن ما يمكنني أن أقوله لك أنّنا تمكنّا من إقناع لاعبين بالقدوم للقيام بتجارب أحدهما إفريقي والآخر من أمريكا اللاتينية، بالنسبة للاعب الإفريقي هو مهاجم دولي شاب يتمتع بتقنيات عالية ومتأكد من أنه سيقدم الكثير للمولودية، أعرفه جيدا وشاهدته في العديد من المباريات لكن لا يمكنني الإفصاح عن اسمه أو جنسيته حتى لا تدخل الفرق الأخرى في السباق لضمه بالنظر إلى غياب اللاعبين في السوق المحلية، أما اللاعب الذي سيلتحق من أمريكا اللاتينية متوسط ميدان تلقيت سيرته الذاتية وتحدثت مع مناجيره، وفي حالة ما إذا أقنعنا بمستواه سيبقى في الجزائر ويتدرب مع المجموعة.

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18267

العدد18267

الإثنين 01 جوان 2020
العدد18266

العدد18266

الأحد 31 ماي 2020
العدد18265

العدد18265

السبت 30 ماي 2020
العدد18264

العدد18264

الجمعة 29 ماي 2020