استهدفت في حملتها التوعوية مستعملي السيارات من الشباب

جمعية «البركة لمساندة الأشخاص المعوقين» تحسس بحوادث المرور

سعــاد.ب

سجلت الجمعية الوطنية لمساندة الأشخاص المعوقين «البركة»، حضورها في الطبعة السابعة عشر للصالون الدولي للسيارات، في رسالة مستمرة لها لتحدي الإعاقة والتحسيس بإرهاب الطرقات الذي يخطف في كل مرة العديد من الضحايا إلى حتفهم سواء بالموت أو بالإعاقة لتبدأ حياة أخرى ثوبها السواد وذوقها العذاب والمعاناة.
وأوضحت فلورة بوبرغوث في حديث مع «الشعب» أنه إيمانا بالرسالة التي تريد إيصالها لمستعملي السيارات والطريق لا سيما الشباب منهم، فهي تعكف في كل مرة على المشاركة في هذه التظاهرة التي تستقطب أعدادا هائلة من الجمهور العريض التواق للاطلاع على آخر التصاميم التي يقدمها وكلاء السيارات الناشطين بالجزائر.
وشددت فلورة على ضرورة احترام قانون المرور للتقليل من حوادث الطريق التي أصبحت آثاره عبئا على العائلات الجزائرية وعلى خزينة الدولة، سواء انتهت الحوادث بالوفاة أو بالإعاقات المتعددة، وقامت جمعية «البركة» بتوزيع مطويات تحسيسية تتضمن نصائح تعليمية للسلامة المرورية وتعليق صور لحوادث مؤلمة، بالإضافة إلى تعليق إشارات المرور لاسيما التحذيرية منها والتنبيهية، والتي ركزت على توزيعها على الشباب بالخصوص المهتم والمهوس بالاطلاع على أحدث التكنولوجيات خاصة تلك المتعلقة بالسرعة والقوة، والتي تحمل ورائها خطر الموت والإعاقة إن لم يتم استعمالها كما يجب ووفقا لما ينص عليه قانون المرور.
ودعت فلورة وزارة التربية إلى إدراج الثقافة المرورية ضمن البرامج التربوية للتلاميذ بمختلف المستويات لأن طفل اليوم هو سائق الغد، ومن ثم يتعين الاستثمار في الطفولة وغرس فيهم روح المواطنة وتلقينهم قانون المرور

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17799

العدد 17799

الأحد 18 نوفمبر 2018
العدد 17798

العدد 17798

السبت 17 نوفمبر 2018
العدد 17797

العدد 17797

الجمعة 16 نوفمبر 2018
العدد 17796

العدد 17796

الأربعاء 14 نوفمبر 2018