راجع مؤشراته بخصوص الجزائر

البنك العالمي يتوقع نموا بنسبة 1.8 % في 2017

خفض البنك العالمي من توقعات النمو الخاصة بالجزائر خلال 2017 و 2018 بسبب انخفاض أسعار البترول مقدما تقديرات منخفضة قليلا عن تلك التي تنبأ بها في جانفي الأخير. وأرجع البنك في تقريره السداسي حول الآفاق الاقتصادية العالمية الذي نشر أول أمس بواشنطن توقعات النمو الخاصة بالجزائر لسنة 2017 محددا إياها عند 1.8 % مقابل نسبة 2.9 % التي جاءت في تقريره الصادر في يناير الأخير أي بانخفاض  -1.1  نقطة.
وأكدت ذات الهيئة المالية أن نمو الناتج الداخلي الخام الحقيقي للجزائر في 2018 سيبلغ 1 % بانخفاض بـ - 1.6  نقطة مقارنة بنسبة 2.6 % التي سبق لها أن توقعتها. وتشير التوقعات المحينة للبنك العالمي إلى أن نمو الاقتصاد الجزائري سيتحسن  بشكل طفيف في سنة 2019 ليسجل 1.5 %، إلا انه سيبقى منخفضا بـ 1.3 نقطة مقارنة بتوقعات بداية السنة.    
وعلى غرار البلدان البترولية الأخرى بمنطقة «مينا» تواجه الجزائر صعوبات بسبب انخفاض أسعار النفط التي دفعتها إلى القيام بتعديلات في الميزانية من أجل  مواجهة الأزمة البترولية. وبالنظر إلى الشكوك التي تحوم حول أسعار النفط في 2017 يوصي البنك العالمي بلدان منطقة الشرق الأوسط و شمال إفريقيا بالإبقاء على ضبط الأوضاع المالية وعلى الإصلاحات التي تمت مباشرتها من أجل ضمان استقرار اقتصاداتها.  

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17874

العدد 17874

السبت 16 فيفري 2019
العدد 17873

العدد 17873

الجمعة 15 فيفري 2019
العدد 17872

العدد 17872

الأربعاء 13 فيفري 2019
العدد 17871

العدد 17871

الثلاثاء 12 فيفري 2019