18 غطّاسا وترسانة من وسائل التدخل والانقاذ

240 عونا لحراسة الشّواطئ المفتوحة للسباحة بعنابة

71 شاطئا منها 7 صخرية غير محروسة 

 تمّ تسخير 240 عونا للحماية المدنية وأعوان موسمين لحراسة الشواطئ المفتوحة للسباحة بولاية عنابة والسهر على أمن وسلامة   المصطافين طيلة موسم الاصطياف الجاري، حسب ما علم من خلية  الاتصال للمديرية الولائية للحماية المدنية.
فإلى جانب أعوان الحماية المنتشرين عبر وحدات حراسة الشواطئ، تم تسخير 18 غطاسا وتخصيص ترسانة من وسائل النقل والتدخل للإنقاذ تشمل 6 سيارات إسعاف و5  زوارق من بينها ثلاثة زوارق مطاطية قصد التدخل السريع والفعال طيلة موسم الاصطياف، كما تمت الإشارة إليه.  وتحصي ولاية عنابة ما مجموعه 21 شاطئا مفتوحا للسباحة، بالإضافة إلى 7 شواطئ صخرية غير محروسة وممنوعة للسباحة تتوزع عبر بلديات عنابة، شطايبي، سرايدي والبوني (سيدي سالم).  وبالموازاة مع جهاز حراسة الشواطئ، فقد تم إعداد برنامج لتوعية وتحسيس المصطافين بخطر السباحة بالمناطق الصخرية والممنوعة للسباحة، حيث عادة ما تسجل معظم حالات الغرق التي تقع خلال مواسم الاصطياف، وفقا لنفس المصدر.
وتستهدف حملات التوعية والتحسيس العائلات وخاصة الشباب الذين غالبا ما  يتنقلون إلى المناطق الصخرية للسباحة والفسحة البحرية، خاصة بالشريط الساحلي لبلديتي شطايبي وسرايدي.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17796

العدد 17796

الأربعاء 14 نوفمبر 2018
العدد 17795

العدد 17795

الثلاثاء 13 نوفمبر 2018
العدد 17794

العدد 17794

الإثنين 12 نوفمبر 2018
العدد 17793

العدد 17793

الأحد 11 نوفمبر 2018