مشاكل صحية طارئة في رمضان

هناك عدد من المشكلات الصحية الطارئة في رمضان، نقدم لك فيما يلي بعض الحلول التي بإمكانها إنهاءها ليكون صيامك بلا منغصات

 صداع الرأس: الصداع مشكلة شائعة خصوصاً في الأيام الأولى من شهر الصوم، وله عدة أسباب من أهمها الجفاف أو الجوع أو الراحة غير الكافية أو عدم تناول المشروبات المحتوية عادةً على الكافيين أو النيكوتين.والحل يكون كالتالي: اتباع نظام غذائي معتدل ومتوازن، الحرص على تناول وجبة السحور متأخراً، تناول كميات كافية من السوائل، عدم التعرض لأشعة الشمس المباشرة، وارتداء قبعة عند الخروج، واستخدام النظارات الشمسية لتقليل تأثير وهج الشمس، تدليك خفيف للعضلات المتوترة.
 الجفاف: هو أمر شائع في أثناء الصيام، حيث يستمر الجسم في فقدان الماء والأملاح من خلال التنفس والعرق والبول تبعاً للطقس وقدرة الكُلى على الاحتفاظ بالماء والأملاح. ويزيد خطر الجفاف في كبار السن وأولئك الذين يتناولون أقراصاً مثل مدرات البول. ومن مضاعفات الجفاف الشعور بالخمول، وتشنجات عضلية، ودوخة، ووهن، وأخيراً الانهيار أو الإغماء، ويتم إسعاف المريض بتهدئته وإعطائه محلول الجفاف أو كمية معتدلة من الماء مضافاً إليه السكر والملح، مع رفع الساقين فوق مستوى الرأس. أما الوقاية فتكون كالتالي: تناول كمية كافية ومناسبة من السوائل ليلاً،عدم التعرض للطقس الحار، عدم بذل جهد بدني كبير نهاراً.
 حرقة المعدة (عسر الهضم): المعدة هي بيئة حمضية، مصممة لاستيعاب الطعام وقتل البكتيريا، وعادةً ما يتم حماية المعدة والمريء من هذا الحمض بواسطة عصائر خاصة في الجسم و»صمامات» موجودة بين هذين العضوين. فإذا تم إنتاج كمية كبيرة من الحمض أو أصيب الصمام الموجود في الجزء السفلي من المريء بـ «خلل»، سوف يعاني الشخص من حرقة المعدة.
 وعادةً ما يقلل الصوم من كمية الحمض المنتجة، لكن التفكير في الطعام أو شم رائحته تجعل الدماغ يأمر المعدة بإنتاج المزيد من الأحماض التي تتسبب في جعل حرقة المعدة مشكلة في أثناء الصيام. ويكون الحل كالتالي: نصح المرضى الذين يتناولون أدوية منتظمة لعسر الهضم، مثل مضادات الحموضة، مضادات الهيستامين أو مثبطات بالاستمرار في تناولها في وجبة السحور، الاعتدال في تناول الطعام وتجنب الأطعمة الغنية بالزيوت أو المقلية و الحراقة.
الإمساك: قد يكون الإمساك مشكلة مزعجة للغاية إن حدث خلال شهر الصوم، ويمكن تجنبه من خلال: الحفاظ على ترطيب الجسم بشرب الكثير من السوائل ليلاً ،تناول الطعام الصحي الغني بالكثير من الفواكه والخضراوات مع زيادة محتوى الألياف باستخدام النخالة ،ممارسة الرياضة البدنية فهي تساعد في الحفاظ على حركة الأمعاء منتظمة،مضاعفات الصوم المرضية

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17751

العدد 17751

السبت 22 سبتمبر 2018
العدد 17750

العدد 17750

الجمعة 21 سبتمبر 2018
العدد 17749

العدد 17749

الثلاثاء 18 سبتمبر 2018
العدد 17748

العدد 17748

الإثنين 17 سبتمبر 2018