طباعة هذه الصفحة

تحفة معمارية ويتسعّ لأزيد من 10 آلاف مصلي

مسجد ابن خلدون يفتح أبوابه لزائري بيوت الرحمن في بومرداس

بومرداس..ز/ كمال

مسجد ابن خلدون ببومرداس أضفى على رمضان حلة جديدة تعالى فيه اسم الله منذ اليوم الأول من الشهر الفضيل ليكون وجهة للكثير من المقبلين على بيوت الله تعالى... هو بحق تحفة معمارية وهندسية متميزة جمعت بين الأصالة والمعاصرة تعلوه أربعة مآذن وعدة مرافق أخرى وساحة خارجية فسيحة..

المسجد الجديد الذي أختير له مكانا متميزا بحي 1200 مسكن بقلب المدينة محاطا بعدة مرافق عمومية منها المركز الثقافي الإسلامي ومعهد الهندسة الالكترونية يعتبر معلما دينيا وحضاريا ومكسبا هاما لولاية بومرداس، خاصة وأنه عرف تأخرا كبيرا في الانجاز لفترة قاربت العقدين من الزمن، لكن إرادة الخيرين والمحسنين من أبناء الولاية ومتابعة والي الولاية لأشغال المشروع ودعمه سرعت من عملية التهيئة الخارجية وإنهاء الروتوشات الأخيرة في سباق ضدّ الزمن لتسليمه وفتحه أمام المصلين في أول صلاة تراويح لشهر رمضان لهذه السنة.
ويذكر أن والي ولاية بومرداس عبد الرحمن مدني فواتيح اشرف سهرة أول يوم من رمضان المعظم بمعية السلطات الولائية والمحلية وجمع غفير من المصلين على تدشين مسجد ابن خلدون بعاصمة الولاية الذي يتسعّ لأزيد من 10 آلاف مصلي، حيث أديت فيه أول صلاة تراويح، هذا وشهدت احتفالية افتتاح مسجد ابن خلدون عدة أنشطة دينية مع تكريم عدد من حفظة القرآن منهم ابن مدينة بودواوالطالب خير الدين قسام الفائز بالمسابقة الدولية لحفظ وتجويد وتفسير القرآن بجمهورية مصر العربية تشجيعا لهم على مواصلة جهودهم في درب العلم والمعرفة وتشريف الجزائر في مختلف المحافل الدولية.