مسجد القدس بسعيدة

نموذج للنّشاط الفكري والعمل الخيري في الشّهر الفضيل

سعيدة: ج ــ علي

يعتبر مسجد القدس بمدينة سعيدة نموذجا للعمل الخيري والنشاط الفكري خلال شهر رمضان، حيث يتواجد بحي الصومام بعاصمة الولاية، الواقفون على المسجد سطّروا برنامجا ثريا طوال أيام هذا الشهر الفضيل من خلال تنظيم المسابقات الدينية والفكرية لفائدة المصلين، إضافة إلى تقديم الدروس الدينية والتوعوية وتحفيظ القرآن للصغار والكبار.  ويعمل مسجد القدس الذي يقصده جموع المصلين من مختلف أحياء مدينة سعيدة خصوصا لأداء صلاة التراويح على مساعدة المحتاجين والأرامل والأيتام خلال شهر رمضان من خلال توزيع المواد الغذائية التي يتم جمعها من طرف المحسنين.
 وفي هذا الإطار، أكّد إمام مسجد القدس الحاج عبد السلام أنّه تمّ توزيع خلال النصف الأول من شهر رمضان أزيد من 300 قفة رمضانية تتوفر على مختلف المواد الغذائية، ويستفيد من هذه القفة الرمضانية التي تتوفر على مختلف المواد الغذائية منها الزيت والسكر والفرينة والأرز والطماطم المعلبة فقراء مختلف أحياء المدينة، وفقا لنفس المصدر.
ويذكر أنّ ذات المسجد تمكّن خلال ثلاث سنوات مضت من توزيع قرابة 1000 قفة رمضانية على المحتاجين في شهر رمضان الكريم، ويخصص مسجد القدس النصف الثاني من شهر رمضان لجمع ملابس العيد، حيث يتم توزيعها قبل عيد الفطر على الأيتام من أجل إدخال الفرحة والسرور على قلوبهم، استحسن المواطنون هذه النشاطات والأعمال الخيرية التي دأب مسجد القدس على تفعيلها خصوصا خلال الشهر الفضيل بمشاركة الجمعية الدينية التابعة لذات المسجد.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17800

العدد 17800

الثلاثاء 20 نوفمبر 2018
العدد 17799

العدد 17799

الأحد 18 نوفمبر 2018
العدد 17798

العدد 17798

السبت 17 نوفمبر 2018
العدد 17797

العدد 17797

الجمعة 16 نوفمبر 2018