لترسيخ ثقافة بيئية

أطفال وشباب لتنظيف شاطئ المقطع بمستغانم

معسكر: أم الخير.س

أطلق أعضاء المكتب المحلي للمنظمة الوطنية لحماية الطفولة  والشباب بالمحمدية بولاية معسكر، مبادرة ثمينة هي الأولى من نوعها على المستوى المحلي تحت شعار « النظافة مسؤولية الجميع « –تنقل من خلالها أعضاء المنظمة خارج الحدود الإقليمية لولاية معسكر في حملة نظافة شملت شاطئ المقطع بولاية مستغانم و تجند لها مجموعة من الشباب و الأطفال .
عن هذه المبادرة قال بشأنها رئيس المكتب البلدي للمنظمة بالمحمدية عباس سبدة ، أنها ليست مجرد نشاط تطوعي لرفع النفايات ، إنما طريقة لتوجيه رسالة توعوية إلى من يتسبب في تلويث المحيط و البيئة البحرية ان سلامته من سلامة بيئته ، إضافة إلى ترسيخ ثقافة البيئة السليمة لدى جيل المنظمة خصوصا من شريحة الأطفال و تلاميذ المدارس ، موضحا أن المنظمة عملت على تنظيم رحلة سياحية لهؤلاء إلى شاطئ المقطع القريب  ضمن برنامج تربوي و ترفيهي شمل جزء منه حملة تطهير و تنظيف شاطئ المقطع من النفايات و مخلفات المصطافين على طول الشاطئ و أشار عباس سبدة أن غرس ثقافة التطوع و حماية البيئة هو من بين الأهداف المحورية المسطرة ضمن العطلة الصيفية للمنظمة و سيستمر طيلة موسم الاصطياف على أن يشمل إطلاق حملات تنظيف و تشجير بالأحياء زيادة على تنظيف الفضاءات الغابية و الشواطئ خلال الرحلات السياحية التي تقوم بها المنظمة .

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18078

العدد18078

الأحد 20 أكتوير 2019
العدد18077

العدد18077

السبت 19 أكتوير 2019
العدد18076

العدد18076

الجمعة 18 أكتوير 2019
العدد18075

العدد18075

الأربعاء 16 أكتوير 2019