دوار أولاد الجيلالي بلعربي بمستغانم:

الغاز الذي طال انتظاره

مستغانم :ع.عمارة

خلال جولتنا بدائرة سيدي لخضر بولاية مستغانم استوقفنا دوار او تجمع سكاني كبير يقطنه اكثر من 1500 نسمة يشتكون انعدام غاز المدينة ، هذا الدوار او القرية تبعد باقل من 1 كلم و بنايته تلاصق الوسط الحضري بسيد لخضر أمام مدرسة ابتدائية و بعض المرافق غير ان السلطات لم تحرك ساكنا و المثير  للجدل ان رئيس المجلس الشعبي البلدي السابق يقطن بهذه القرية و حسب سكان الحي الذي كانت لنا معهم دردشة فإنهم وجهوا عدة شكاوى للسلطات المحلية و لا سيما والي الولاية و رئيس الدائرة السابق و لم يجهدوا أنفسهم حسب المشتكين حتى زيارة القرية ، و حسب معاينتنا للقرية فان الأنبوب الرئيس لغاز المدينة لا يبعد سوى بأمتار قليلة  عن التجمع السكاني ، الذي يقصده المترشحون للمجالس المحلية كلما حل موعد و استحقاق انتخابي ليتوارى المرشحون عن الأنظار عشية الاقتراعات ، و حسب سكان الدوار فان ثمن قارورات غاز البوتان يصل ثمنها في فصل الشتاء أسعار خيالية زيادة على نقلها عبر سيارة
 قرية أولاد الجيلالي بلعربي التي تقطنها عائلات متقاربة في النسب أي من نفس القبيلة تقريبا لا تصلها شاحنات القمامة مما يضطر المواطنين إلى رمي النفايات إلى خارج الدوار في البراري ، و رغم قلة المسافة بين الدوار و اقرب بناية تابعة للوسط الخضري الا ان النقل غير متوفر ممالا يضطر المواطنين الى التنقل مشيا على الأقدام لكن حمل المئونة و متطلبات الحياة ، رغم ان سكنات اجتماعية يتم بناؤها حاليا و قد وصلت الى  مرحلة متقدمة يامل سكان القرية ان يستفيدوا من غاز المدينة في حالة ربط السكنات بالغاز

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17796

العدد 17796

الأربعاء 14 نوفمبر 2018
العدد 17795

العدد 17795

الثلاثاء 13 نوفمبر 2018
العدد 17794

العدد 17794

الإثنين 12 نوفمبر 2018
العدد 17793

العدد 17793

الأحد 11 نوفمبر 2018