بالرغم من مراسلاتهم الجهات المعنية ببجاية

سكان برباشة يطالبون بإيجاد حلول للمشاكل العالقة

بجاية: بن النوي توهامي

يشكو سكان بلدية برباشة من عديد النقائص التي أثرت عليهم كثيرا،حيث  بالرغم  من المراسلات الموجهة للجهات المعنية إلا أن وضعيتهم بقيت على حالها، في هذا الصدد أكد  السيد عمراتي ممثل عنهم،  أن هناك مشاكل بالجملة ببلديتنا، ومنها التهيئة، الغاز الطبيعي، والكهرباء، حيث بالرغم من الشكاوى التي تقدم بها السكان إلا أن الوضع بقي على حاله،ما تسبب في لجوء السكان إلى غلق الطريق الوطني رقم 75 الرابط مابين  ولايتي بجاية وسطيف، للتعبير عن استيائهم  مطالبين بضرورة التعجيل في حل مشاكلهم.
هذا وقد تسببت هذه الحركة الاحتجاجية في تذمر مستعملي الطريق الوطني المذكور، والذين وجدوا مرة أخرى أنفسهم في حيرة من أمرهم، وأجبروا على الدوران عبر مسالك ترابية خطيرة بأمل الالتحاق بوجهتهم، مذكرين الجهات الوصية بضرورة حلّ مشاكل المواطنين، وأخذ المطالب المرفوعة بعين الاعتبار وإيجاد الحلول اللازمة لتفادي مثل هذه الاحتجاجات.
وفي سياق انشغالات المواطنين، يعيش قاطنو حي بوخيامة، في الآونة الأخيرة على وقع انبعاث روائح كريهة صوب تجمعاتهم السكنية، وهو الوضع الذي بات يهددهم بأمراض تنفسية وجلدية خطيرة، ما يستوجب حسبهم تدخل السلطات لإعادة ترميم وصيانة الشبكات المتضررة.
وفي هذا الصدد قال أحد ممثلي السكان، أن بالإضافة إلى مشكل  زحف النفايات بشكل كبير  الذي شوه المنظر العام للحي، وأضحى ينذر بكارثة بيئية تلوح في الأفق ، زادت تسربات المياه القذرة الوضع تأزما خاصة في ظل الانتشار الرهيب للروائح المتعفنة، وهو ما دفع السكان بمراسلة الجهات المعنية من أجل انجاز شبكات الصرف الصحي، وإنهاء معاناة القاطنين وتفادي اختلاط مياه الصرف الصحي مع الماء الشروب وهو ما يشكل خطرا كبيرا على سلامتهم.
كما أعرب العديد من سكان بجاية، عن تذمرهم من تكرار مشكل انقطاع التيار الكهربائي خلال الساعات الأخيرة، وتسبب في خسائر للمواطنين والتجار، خصوصا وأن الأمر تزامن مع موجة حرارة عالية اجتاحت المنطقة، حيث دخلت أحياء مدينة بجاية في ظلام دامس.
وبحسب عيسو تاجر، لـ’الشعب’،  أوضح أن :’ انقطاع الكهرباء لأسف الشديد خلف تذمرا وسط التجار والمواطنين، حيث تزامن مع ارتفاع درجة الحرارة بالولاية في هذه الأيام، ويوجد من التجار من تكبد خسائر في السلع وإتلاف الثلاجات والغرف الباردة، كما نقل بعض المرضى نحو المستشفى بعد استحالة مكوثهم في البيوت تحت درجة حرارة عالية، وعليه فنحن نطالب بضرورة تدخل الجهات الوصية، من أجل إصلاح الأعطاب المتكررة فورا ومساعدة المواطنين على الاستقرار والراحة

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17799

العدد 17799

الأحد 18 نوفمبر 2018
العدد 17798

العدد 17798

السبت 17 نوفمبر 2018
العدد 17797

العدد 17797

الجمعة 16 نوفمبر 2018
العدد 17796

العدد 17796

الأربعاء 14 نوفمبر 2018