طباعة هذه الصفحة

ورشات صيانة وعقود للنقل المدرسي بالبلدية شرق المسيلة

برهوم اتخذت التدابير الكفيلة لدخول اجتماعي هادئ

المسيلة : عامر ناجح

1915 تلميذ  معوز ينتظرون المنحة المدرسية والنجباء يكرمون

تسعى بلدية برهوم لضمان دخول مدرسي ناجح  بتسخير الوسائل المادية والبشرية لمواكبة الحدث انطلاق من ضمان  النقل المدرسي عبر جميع  قرى البلدية وتوفير الإطعام  ومياه الشرب عبر المدارس وتجسيد برنامج الصيانة الدورية  للمدارس والطاولات والكراسي بهدف توفير الجو المناسب للتحصيل العلمي الجيد للتلاميذ وتعزيز مكانة  تبوا  المراكز الأولى ولائيا في الأطوار الثلاثة .

خطت بلدية برهوم خطوات هامة لاستقبال الدخول المدرسي القادم بكل أريحية  بالاعتماد على تدارك النقائص  وإيجاد حلول لمشاكل  القضاء على الاكتظاظ داخل الأقسام وكذا القضاء على مشاكل النقل المدرسي برغم محدودية وسائل النقل المدرسي التي تفرض على السلطات الولائية التفكير بدعمها بحافلات نقل مدرسي  وهو ما من  شانها تخفيف عبئ ميزانية التعاقد مع حافلات النقل التابعة للخواص.
 
 النقل  ، الإطعام  ومياه الشرب  أولوية

تحصي بلدية  برهم الواقعة حوالي 60 شرق عاصمة الحضنة المسيلة 16 مؤسسة تربوية في الطور الابتدائي و04 أكماليات وثانويتين والعديد من القرى ، وهو ما يحتم توفير النقل لجميع القرى من خلال حافلات البلدية المقدرة ب 06 حافلات  فقط ، ما دفع السلطات المحلية إلى  التعاقد مع مؤسسات نقل  خاصة من اجل تغطية النقص.
وبحسب رئيس البلدية عيسى مرزوقي، فان عملية صيانة الحافلات الستة ضرورية وان إصلاح الكراسي التي تم تخريبها من قبل التلاميذ تفرض على الاولياء تحسيس أبنائهم بأهمية المحافظة على حافلات النقل المدرسي باعتبارها   الوسيلة الوحيدة التي تقلهم لمزاولة دراستهم عبر الاكماليات والثانوية.
 وفي ذات السياق ولتغطية العجز المسجل في النقل المدرسي عكف المجلس البلدي على التعاقد مع4 حافلات نقل للخواص  في إطار تغطية جميع القرى والمداشر بالنقل المدرسي خاصة وان عديد القرى تبعد عن المؤسسات التربوية على غرار المتوسطات والثانويتين.
من جهة اخرى قرر المجلس البلدي  خلال اجتماعه  نهاية الأسبوع توفير الإطعام للتلاميذ  انطلاقا من الأسبوع الأول للدراسة بحكم أن المتمدرسين  يقطنون خارج محيط المؤسسات التربوية ولا يمكنهم تناول وجبة الغداء بمنازلهم  وهو ما يعتبر سابقة اولى عبر المؤسسات التربوية بالمسيلة .
بخصوص مياه الشرب بالمؤسسات التربوية ، فقد تقرر تنظيف خزانات المياه وإخضاع مياهها بصفة دورية إلى عمليات التحليل بالمخابر وبشكل دوري حفاظا على صحة التلاميذ .

إعادة الاعتبار للهياكل التربوية

خصص المجلس البلدي لبرهوم مبلغا ماليا معتبرا  لإعادة تهيئة وصيانة 06 مؤسسات التربوية  أنهت الأشغال بها مؤخرا تخص أسوار المدارس والساحات والأقسام  من طلاء وتركيب مصابيح الإنارة , ناهيك  توفير 40 منصبا في إطار الشبكة الاجتماعية للعمل داخل المدارس، فيما انطلقت  أعمال صيانة الطاولات والأبواب والنوافذ و التدفئة عبر جميع المؤسسات التربوية المنتشرة بالبلدية.
 والجديد في الدخول المدرسي ببرهوم هو دخول المجمع المدرسي عطابي عطلة  حيز الخدمة شهر أكتوبر  بعد أن رفع عليه عملية التجميد , حيث ينتظر أن يفك المجمع المدرسي الخناق عن العديد من المدارس الابتدائية بحي سكارة الا بحكم أن  الحي يعتبر من اكبر الأحياء بالبلدية .

توزيع منحة التمدرس وتكريم التلاميذ النجباء

أحصت بلدية برهوم  قائمة اسمية ل 1915 تلميذ  معوز عبر الأطوار التعليمية الثلاث  في إطار الاستفادة من منحة التمدرس  وتسليمها إلى مديرية التربية على أمل ان يتم توزيعها  خلال الأيام القليلة القادمه  من طرف المقتصدين.
كما تم تسجيل 929 حقيبة مدرسية في إطار التضامن الاجتماعي بالتنسيق مع مديرية النشاط الاجتماعي  على أن يتم توزيعها على المعوزين مع بداية الدخول المدرسي.
وفي ذات السياق نظم المجلس البلدي نهاية الأسبوع بحضور مختلف السلطات حفل تكريم على شرف التلاميذ الذين حققوا نتائج ايجابية في الامتحانات الرسمية عبر الأطوار الثلاث وحتى النخبة المتخرجة من الجامعة بشهادات عليا , بشهادات تقديرية وهدايا معتبره تشجيعا لهم على مواصله المسار الدراسي وتحقيق نتائج ايجابية كالتي تم تحقيقها خلال السنة الجارية بعد أن تصدرت نتائج الامتحانات الرسمية وهو تقليد دأبت عليه المؤسسات الجهة الشرقية سنويا.