مربو الابل يعانون من مشاكل

غلاء العلف وقلة المراعي

أدرار: عقيدي فاتح

يشتكي مربّو الابل بدائرة تينركوك من عدة عراقيل تواجههم أثناء تاديتهم نشاطهم الرعوي في المنطقة، وتتمثل هذه المشاكل في غلاء الأعلاف وقلة المراعي ذات الغطاء النباتي، التي تعجز عن تلبية حاجيات الابل المنتشرة في البادية هنا وهناك، والمقدر عددها أزيد من ألفي رأس.
جمعية النور لتربية الابل من جهتها أحصت عدد الموّالين، حيث وصل عددهم إلى أزيد من ٨٠ موّالا، حيث تسعى جاهدة المحافظة على هذه الثرو ة الحيوانية وتشجيع مربيها بالمطالبة بتحسين الظروف الملائمة لمربّي الابل، وذلك باستقبال انشغالات المربين الرامية إلى تخقيض سعر العلف وجعله في متناول الجميع، وضرورة البحث عن اليات جديدة للاستفادة من مادة الشعير التي توزع على مستوى الولاية، والتي رغم تدعيمها من طرف الدولة إلاّ أنّها تبقى بعيدة المنال.
كما تطالب الجمعية بضرورة ترميم الآبار المتواجدة في الصحراء، وإنشاء آبار أخرى جديدة من أجل تغطية كافة المناطق الرعوية لتسهيل مهمة المربّين، الذين يبذلون قصارى جهدهم في المحافظة على هاته المهنة. وعلى إثر هذا الأساس، يناشد المربّون الجهات المعنية  بالتدخل لوضع حلول تمكّنهم من ممارسة نشاطهم في جو طبيعي مريح، لا سيما ونحن مع بداية الموسم الفلاحي الجديد للمساهمة أكثر في الحفاظ على هذه الثروة الحيوانية التي يبدو أنها في تناقص مستمر بالبادية

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17749

العدد 17749

الثلاثاء 18 سبتمبر 2018
العدد 17748

العدد 17748

الإثنين 17 سبتمبر 2018
العدد 17747

العدد 17747

الأحد 16 سبتمبر 2018
العدد 17746

العدد 17746

السبت 15 سبتمبر 2018