بعد تــطهـير القـوائـم وتحــيـيـنهـا

ضـــبـط 25909 عــــائـــلـــة مـــعـنـــيـة بـــإعــانـة رمـضــان

ميلة: خ ــ ع

 ناقش اجتماع مجلس الولاية برئاسة عمير محمد والي ميلة ملف قطاع النشاط الاجتماعي، والتحضير للعملية التضامنية لرمضان السنة الجارية، حيث تسعى السلطات العمومية للتكفل التام بالادماج الاجتماعي والتضامن مع مختلف الفئات عن طريق التخصيصات المدرجة، في إطار الصندوق الخاص بالتضامن الوطني.

وتتضمن مدونة الصندوق، كل العمليات التضامنية لشهر رمضان، وقدّم مدير القطاع عرض حال بطاقة تقنية حول التحضيرات، والتي رصدت لها مبلغ جمالي 14.794 مليار سنتيم، ومساهمة الولاية 2.5 مليار سنتيم، اضافة الى مساهمة المجالس الشعبية البلدية 10.75مليار سنتيم، ومساهمة وزارة التضامن الوطني، والأسرة وقضايا المرأة 1.5 بمبلغ مليار سنتيم.
وفي نفس الاطار، تم إحصاء عدد العائلات المعوزة من طرف المديرية بناء على القوائم الاسمية الواردة عن طريق البلديات، حيث بلغ العدد 25909 عائلة، بعد عملية تطهيرها وتحيينها بالتأكد من الوضعية الاجتماعية لأرباب الأسر، خاصة المداخيل بإرسال القوائم إلى جميع الشركاء في العملية في جميع القطاعات، حيث شدد الوالي «على بذل أقصى الجهود لتحقيق الهدف، وهو ضمان سير العملية في احسن الظروف وضرورة تجند الجميع لإنجاح هذه العملية».
وفيما يخص مطاعم عابر السبيل تمّ تخصيص مبلغ 98 مليون سنتيم للتمويل الجزئي للمطاعم الشعبية، حيث تمّ استقبال 14 طلبا لفتح مطاعم افطار عابري السبيل،
والشروع بعملية معاينة المطاعم بتاريخ 02 افريل من السنة الجارية من طرف لجنة مختصة.
للإشارة، تم تحويل قفة رمضان إلى مساعدة مالية، وتقدّر بستة آلاف دينار جزائري تصب مباشرة في رصيد المحتاج عن طريق الحساب البريدي.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 18030

العدد 18030

الجمعة 23 أوث 2019
العدد 18029

العدد 18029

الأربعاء 21 أوث 2019
العدد 18028

العدد 18028

الثلاثاء 20 أوث 2019
العدد 18027

العدد 18027

الإثنين 19 أوث 2019