تحوّل سكيكدة إلى قطب سياحي بامتياز

26 مشروعا بسعة استقبال 6190 سرير توفّر 1350 منصب شغل

سكيكدة: خالد العيفة

 حظيرة للألعاب المائية وقرية سياحية «روسيكا بارك» في الواجهة

مشاريع استثمارية هامة في المجال السياحي تدعّم بها مؤخرا القطاع بسكيكدة، قادرة على جعل الولاية قطبا سياحيا بامتياز. هذا ما أكّده مشري العربي مدير القطاع، مؤكدا، تسجيل في الوقت الحالي 21 مشروعا سياحيا بطاقة استيعاب 3830 سرير ستوفر 1780 منصب شغل ما بين دائم ومؤقت، في حين  تقدّر المشاريع السياحية قيد الانطلاق وأصحابها في مرحلة إتمام الإجراءات الإدارية، 17 مشروعا بطاقة استيعاب 2040 سرير، مع توفيرها 480 منصب شغل.

 فيما يتعلق بالمشاريع السياحية الأخرى الممنوحة وفق قانون المالية التكميلي 2015 والمودعة لدى مصالح الوزارة المعنية، قدرها مدير السياحة بـ 26 مشروعا بسعة استقبال 6190 سرير ستوفّر 1350 منصب شغل.
بحسب ذات المصدر لـ «الشعب»، سيتم خلال السنة المقبلة على أكثر تقدير، استلام العديد من المركّبات السياحية الكبرى بعاصمة الولاية، زيادة على استلام مشروع توسعة فندق المنظر الجميل الكائن ببلدية فلفلة، إضافة إلى ملحقاته المتمثلة في قاعة المحاضرات التي تتّسع لـ 250 مقعد ، ومسبح، وقاعة للحفلات بـ 350 مقعد، ومطعمين يقدمان 450 وجبة.
تحدث ذات المدير في تصريح لنا، عن مشروع انجاز مسبح وعدد من البنغالوهات وحظيرة للسيارات تتسع لـ 60 مركبة، وقرية سياحية لأحد المستثمرين الخواص، تقوم بإنجازها شركة صينية متخصصة، التي تتربّع على مساحة إجمالية تقدّر بأربعة هكتارات، تضم فندقا بأربع نجوم يحتوي على 156 غرفة، إضافة إلى مطاعم وقاعة الحفلات ومسابح، زيادة على 24 بنغالو يحتوي على ثلاث غرف.
كما سيتم إنجاز حظيرة كبيرة للألعاب المائية وغير المائية، ستكون جاهزة كلية خلال السنة المقبلة، بتكلفة إجمالية قُدّرت بـ 4 ملايين د.ج.واهم مشروع على مستوى على الإطلاق.
 ويتعلق الأمر بأشغال إنجاز القرية السياحية «روسيكا بارك» ضمن الاستثمار الخاص في إطار الشراكة الجزائرية السعودية، المتربع على مساحة إجمالية تقدّر بـ 13 هكتارا، يعرف تقدما في الإنجاز، بلغت نسبته بـ 87 بالمائة، إذ ينتظر أن يتم تسليمه خلال السنة المقبلة.
تتصدّر المشاريع الإستراتيجية، القرية السياحية «روسيكاد بارك»، التي تضم فندقا كبيرا يضم 108 غرف إضافة إلى 6 شقق كبيرة، و165 شقة من صنف 3 غرف وحظيرة للسيارات تتسع لـ 127 مركبة، إضافة إلى مركز تجاري وقاعة للحفلات وقاعة سينما وخمسة مطاعم ومسرح في الهواء الطلق يتسع لـ 1500 مقعد وقاعات للألعاب ومسبح مغطى و10 محلات تجارية، زيادة على مرافق رياضية مختلفة و10 فيلات فاخرة ومدرّج وحظيرة كبيرة للألعاب المائية.
وكان أن تدعّم قطاع السياحة بسكيكدة بإقامة سياحية لأحد المستثمرين أولى من نوعها بالولاية، تتربّع على مساحة إجمالية تقدّر بـ 2900 م2، وتضم 50 غرفة من صنف غرفتين وثلاث غرف، إضافة إلى مسبح ومرافق أخرى متنوعة.
كما سيستلم القطاع بحلول سنة 2020، فندقا من أربع نجوم لمستثمر خاص يقع بحي بني مالك، به 133 غرفة إضافة إلى مختلف المرافق، من مطاعم ومسابح وقاعات للأفراح والرياضة وبعض المحلات التجارية، من المنتظر توفير 135 منصب شغل دائم و354 منصب شغل غير دائم، إضافة إلى استلام مشروع فندق برج الأمين ، لأحد المستثمرين الخواص بالشراكة مع مؤسسة إسبانية عالمية متخصصة في الفندقة يقع بوسط سكيكدة، الذي يتربع على مساحة إجمالية تقدر بـ 3505 م2، يضمّ 178 غرفة إضافة إلى مختلف المرافق الأخرى.
للإشارة، تتوفّر سكيكدة التي تمتدّ على شريط ساحلي انطلاقا من المرسى شرقا إلى وادي الزهور غربا على طول 250 كلم، على 11 منطقة للتوسع السياحي، تتربّع على مساحة إجمالية تقدّر بـ 118 هكتار، كما يوجد بها 64 شاطئا، منها 22 مسموحة فيها السباحة تتواجد على مستوى 14 بلدية ساحلية. وقد حظيت هذه المرافق بتغطية دقيقة من قبل جريدة «الشعب» خلال موسم الاصطياف 2019.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18122

العدد18122

الخميس 12 ديسمبر 2019
العدد18121

العدد18121

الثلاثاء 10 ديسمبر 2019
العدد18120

العدد18120

الإثنين 09 ديسمبر 2019
العدد18119

العدد18119

الأحد 08 ديسمبر 2019