مناطق شمال غرب سطيف

تجديد شبكة توصيل الكهرباء

سطيف: نور الدين بوطغان

 تحسّبا لفصل الشتاء الذي سيحل علينا قريبا، تعمل شركة توزيع الكهرباء سونلغاز سطيف على تعزيز الطاقة الكهربائية بمنطقة الشمال الغربي للولاية، وخاصة في بعض البلديات التي تعرف فيها الطاقة ضعفا في التوزيع لتلبية حاجيات السكان المتزايدة للطاقة الكهربائية.
وفي هذا الاطار، سيتم تجديد شبكة توصيل الكهرباء وإضافة محولات كهربائية جديدة في مناطق حمام قرقور وبوقاعة وبني ورتيلان وذراع قبيلة وماوكلان. ويبلغ الغلاف المالي المخصص للعملية ١٤ مليار سنتيم لإنجاز ١٨ كلم من شبكة التوصيل وإنجاز ٨ مراكز، أما في بلدية بني شبانة التابعة لدائرة بني ورتيلان فتعتزم الشركة المعنية ربط شبكة التصويل لتتكامل مع بعضها على مسافة ٤كم بغلاف مالي يقدر
 بـ ٢ ، ١ مليار سنتيم، وهو العمل الذي يؤدي إلى رفع قدرة الامداد بالطاقة الكهربائية للبلدية المذكورة. ومعلوم أنّ المنطقة الشمالية الغربية للولاية بتضاريسها الصعبة ومناخها القاسي، تعتبر من المناطق المتخلفة بالولاية في العديد من المجالات الحيوية، ومنها ضعف التزود بالطاقة سواء الكهرباء أو الغاز، وهذا ما شهدت تفاصيله أثناء موجة البرد القارس التي عاشتها المنطقة خلال الشتاء الماضي، والتي عرفت تساقطات كثيفة للثلوج تسببت في عزلها عن المحيط الخارجي لمدة قاربت الأسبوع في بعض القرى، ولهذا يصبح من الضروري تجسيد المشاريع المسطرة لتزويد السكان بالطاقة الكهربائية والغاز الطبيعي والبوتان للمناطق التي لم يتم ربطها بعد  بالغاز الطبيعي.
يذكر أنّ عملية التوصيل بالكهرباء على مستوى الولاية يفترض نظريا أن تصل إلى ٥٠ ، ٩٩ بالمائة في غضون ٢٠١٤، وأنّ شركة سونلغاز تعتزم في الفترة من ٢٠١٠  إلى ٢٠١٤ استثمار ٦٩٠ مليون دج من أجل توصيل  الكهرباء إلى ٣٧٥٠ منزل.

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18366

العدد18366

الإثنين 28 سبتمبر 2020
العدد18365

العدد18365

الأحد 27 سبتمبر 2020
العدد18364

العدد18364

السبت 26 سبتمبر 2020
العدد18363

العدد18363

الجمعة 25 سبتمبر 2020