البليدة

اتلاف 20 ألــف خلية نحــل

البليدة : لينة ياسمين

 تميز انتاج العسل لهذا الموسم بسهل  المتيجةئ بالضعف الشديد و احيانا بالانعدام في بعض انواعهئ المشهورة ، و السبب الظاهر حسب المختصين ،  يعود بالأخص الى موت نسبة قاربت الى الـ ٥٠ من النحل نتيجة البرودة الشديدة  و الثلوج المتساقطة في شهر فيفري من العام الجاري فضلا عن الارتفاع في اسعار مواد تصنيع العسل و تربية النحل ،
دفعت ببعض النحالين الذين تكبدوا خسائر ملفتة الى هجرة احدى اقدم الحرف في تاريخ البشرية و تسجيل وفاة ٣ منهم في حادث مروروهم ينقلون صناديق النحل على المناطق الصحراوية . يكشف مختصون بان انتاج عسل البرتقال جاء ضعيفا هذا الموسم بشكل ملفت ، و السبب يعود الى الإزهار المتأخر ، اما عسل ''السّدرة '' فيقول رابح كبيري احد مربي النحل بان كثيرا من النحالين اضطروا الى التنقل مسافة طويلة تراوحت بين الـ ٦٠٠ و ٧٠٠ كيلومتر لاجل وضع صناديق النحل ، وبالرغم من ذلك جاء الانتاج ضعيفا و اعطى الصندوق الواحد بين الـ٠١ و ٠٢ كيلوغرام فقط عوض١٠   و ١٥ كيلو ، وعن عسل '' اللباين ) '' يستعمل في علاج الامراض التنفسية ( فإنتاجه جاء شبه معدوم بدليل حصد ما يقدر بـ ٧٠٠ غرام في الصندوق بدل جمع بين ٥ و ١٠ كيلوغرامات ، اما عن عسل الكاليتوس المطلوب كثيرا فيقول رابح كبيري أنه اصبح شبه منقرض منذ سنتين ، و يرجع السبب الى  اصابة ازهار شجرة الكاليتوس بمرض يؤدي بها الى الاصفرار و السقوط زمن ازهارها ، و لخص محدثنا جملة الدوافع الاخرى التي ادت ببعض النحالين الى هجرة هذه الحرفة و التحول الى انشطة اخرى ، ان ارتفاع اسعار الدواء و بعض المواد مثل الشمع و سرقة صناديق النحل و مصاريف اضافية اخرى تتعلق بتربيته بالمناطق الصحراويةئ ، و موت ما يقدر بـ ٢٠ الف خلية نحل ( احد المربين خسر ٥٠٠ صندوق في ظرف شهر ) وهو رقم اقره رئيس جمعية النحالين في المتيجة حمزاوي محمد لـ الشعب  نتيجة العوامل المناخية الاخيرة مثل البرودة و الثلوج المتساقطة ، وهي عوامل جعلت بورصة العسل ترفع من اسعاره مع قلة العرض لهذا الموسم  .

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17801

العدد 17801

الأربعاء 21 نوفمبر 2018
العدد 17800

العدد 17800

الثلاثاء 20 نوفمبر 2018
العدد 17799

العدد 17799

الأحد 18 نوفمبر 2018
العدد 17798

العدد 17798

السبت 17 نوفمبر 2018