وحدة الجزائرية للمياه

إجراءات لضمان تموين السكان بالماء الشّروب بباتنة

باتنة: حمزة لموشي

 تتواصل مجهودات مصالح وحدة الجزائرية للمياه بولاية باتنة، في تحسين الخدمة العمومية المقدمة للزبائن، وضمان المداومة خلال فصل الصيف الذي تشهد فيه الولاية إرتفاعا في درجة الحرارة وإستهلاكا كبيرا لهذه المادة، باستمرار العمال في إصلاح أعطاب على مدار الساعة وببلديات الولاية التي تشرف عليها الجزائرية للمياه.
أشارت مصادر من الوحدة الى أنها بادرت إستباقيا، بإجراءات لضمان تموين السكان بالمياه الشروب، ورفعت قدرات تخزين المياه لتكون عند حسن ظن المواطن، من خلال توزيع أكثر من 50 ألف متر مكعب إضافية مؤخرا، بسبب كثرة الطلب على إستهلاك هذه المادة الحيوية خاصة مع مرور مناسبة العيد وما يرافقها من إجراءات وقاية ونظافة، وهو ما أخذته الوحدة بعين الإعتبار، رغم بعض الإنتقادات التي طالتها بسبب التذبذب في التوزيع.
وأطلقت الوحدة منذ مدة حملة توعية وتحسيس بضرورة ترشيد إستهلاك المياه، للحفاظ على هذه الثروة وضمان إستفادة الجميع منها، وعدم تضييعها من خلال تبذير إستهلاك وتصريف المياه، خاصة ونحن في فصل الصيف الذي يشهد هذه السنة إرتفاعا في درجة الحرارة.
وكانت وحدة الجزائرية للمياه قد سطّرت برنامجا صارما لضمان توزيع المياه من خلال القيام بعمليات صيانة مستمرة لمختلف مصادر التموين، وكذا الرفع من قدرات التخزين عبر الخزانات، عن طريق إستغلال المياه الجوفية بالآبار أو مياه سد كدية لمدور بتيمقاد، لتوفير أكبر قدر ممكن من المياه الصالحة للشرب.
وحرصت الوحدة على التنسيق مع مختلف الشركاء في مقدمتهم مديرية الموارد المائية، و مصالح البلديات لضبط برنامج تموين بالأحياء عبر مواقيت محددة وصارمة في الآونة الأخيرة بعد الشكاوى التي قدّمها المواطنون في عدة مناطق من الولاية، في إطار من الشفافية والعدالة في التوزيع لضمان حق كل الأحياء في التزود بالمياه الشروب، بعد محاصرة أغلب النقاط السوداء التي تعرف إنقطاعا في التزود بالماء وإصلاح أعطابها في الوقت المناب من خلال الإعتماد على فريق تقني وعمال أكفاء وذلك على مدار الساعة، لضمان إستمر الخدمة العمومية خاصة في زمن الجائحة.

..وإنقاذ 58 ألف هكتار من المساحات الغابية

نجحت مصالح الحماية المدنية بالتعاون مع محافظة الغابات وبعض فعاليات المجتمع المدني في إخماد الحرائق التي شبت ببعض غابات الولاية، خلال الساعات الأخيرة، حيث شهدت باتنة  سلسلة حرائق فاق عددها 6 حرائق شبت بعديد المناطق الجبلية والغابية، أخطرها وأوسعها انتشارا حريق غابة شنقورة بالأطراف الشمالية لبلدية فسديس.
وأكدت مصالح الحماية المدنية لولاية باتنة، سيطرتها الكلية على مختلف الحرائق التي شبت بالولاية، خاصة بمنطقة فيسديس، بفضل الإستراتيجية المتبعة في عمليات التدخل، والتي مكنت من انقاذ كتلة غابية كبيرة تقدر بـ 58 ألف هكتار، سخرت لها إمكانيات مادية وبشرية ضخمة للتحكم في ألسنة اللهب التي امتدت بسرعة، تتمثل في 24 شاحنة إطفاء وتعداد 100 عون وبدعم من 9 وحدات.
وأشار العقيد جمال خمار مدير الحماية المدنية بالولاية، والذي أشرف شخصيا على حملات إخماد الحرائق، أن الولاية شهدت في الساعات الأخيرة، عدة حرائق كحريق غابة شنقورة ببلدية فيسديس، حريق بوزوران، حريق تامشيط، حريق تاكسلانت بدائرة أولاد سي سليمان، حريق فاخرة بمروانة، وحريق آخر في النهار بمنطقة بوييلف ببلدية فيسديس، وكذا حريق بوعريف، تسببت في إتلاف حوالي 5 هكتارات من الغطاء الغابي، فيما تبقى عملية إحصاء خسائر الحريق الأول جارية.
وأرجع خمار أسباب انتشار حريق جبل فيسديس إلى نشوبه في وقت الذروة منتصف النهار، الذي رافقته رياح شمالية قوية، بالإضافة إلى الانحدار الشديد، وكذا كثافة الغطاء النباتي والغابي المتكون من العرعار، البلوط والحلفاء وهي أنواع سريعة الالتهاب، دون الحديث عن صعوبة التضاريس.
كما ساهمت حسب الحماية المدنية لباتنة، عدة عوامل في إخماده كفعالية التدخل، وقرب الرتل المتنقل من موقع الحريق، وكذا مشاركة جميع الفاعلين في العملية من مصالح الغابات، الجيش الوطني الشعبي، المواطنين، بالإضافة لتزويد شاحنات الاطفاء بالماء من مصنع سيراميك المجاور، فعالية الأعوان، تمكين ولاية باتنة من رتل ثان لمكافحة حرائق الغابات وهذا من طرف مصالح المديرية العامة.
والجدير بالذكر هو حرص الحماية المدنية على الحفاظ وحماية حماية الأرواح والممتلكات، من خلال وضع ثلاثة نقاط ثابتة لحماية أنبوب الغاز العابر للمنطقة، التجمعات السكنية والغابة الكبيرة المطلة على منطقة وادي الماء، بعد أن شكل الدخان والنيران الملتهبة غيمة كبيرة على المنطقة، أثارت الهلع في نفوس السكان القاطنين بالمناطق المجاورة.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18365

العدد18365

الأحد 27 سبتمبر 2020
العدد18364

العدد18364

السبت 26 سبتمبر 2020
العدد18363

العدد18363

الجمعة 25 سبتمبر 2020
العدد18362

العدد18362

الأربعاء 23 سبتمبر 2020