«الشعب» تقف عند آثار كوفيد 19 عبر الوطن

مشاريع اقتصادية واجتماعية «رهينة» الوضعية الوبائية

ألقت جائحة كرونا بظلالها على مجموعة المشاريع التي عرفتها البلاد، فأخّرت بعضها مع بداية شهر مارس، فيما عرفت المشاريع الأخرى عدم الإستئناف نظرا لتفشّي الوباء داخل الأوساط العملية، الأمر الذي رهن المشاريع الكبرى وجعلها بوتيرة متباطئة حسب ما فرضته الإجراءات الوقائية الصادرة عن الجهات الوصية، وذلك لعدم تسجيل أيّة إصابة في صفوف قواعد الحياة بالمراكز الكبرى، الأمر الذي جعل العمل داخل الورشات بصورة محتشمة خاصة المشاريع السكنية.  بعد دخول الجزائر الشهر الخامس من عمر الجائحة، لوّحت الحكومة باستئناف بعض المشاريع التي لها علاقة بالحياة الإجتماعية كالسكن، الصحة والتربية، تحسّبا للدخول الاجتماعي القادم وتجاوز العجز المسجّل ممّا أعاد الورشات إلى حركيتها المعهودة وسط تخوّف وإحترازات تفرضها الوقاية، وهو ما وقفت عليه «الشعب» عبر عدد من ولايات الوطن.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18366

العدد18366

الإثنين 28 سبتمبر 2020
العدد18365

العدد18365

الأحد 27 سبتمبر 2020
العدد18364

العدد18364

السبت 26 سبتمبر 2020
العدد18363

العدد18363

الجمعة 25 سبتمبر 2020