في ظل الانسداد الكبير الذي تشهده مداخل بومرداس

مشاريع جديدة لفك الخناق على عاصمة الولاية

بومرداس..ز / كمال

استفادت ولاية بومرداس مؤخرا من عدة مشاريع في مجال تهيئة وتحديث شبكات الطرقات وبالخصوص على مستوى المداخل الثلاثة الرئيسية لمركز الولاية من أجل تخفيف الضغط الكبير الذي تعيشه المحاور الرئيسية يوميا بالخصوص، في فترة الذروة وهي الوضعية التي أثارت استياء المواطنين والزوار الذين يقصدون الولاية..
ولعلّ أهم مشروع استفادت من الولاية هو ازدواجية الطريق الوطني رقم ٢٤ الرابط بين عاصمة الولاية وبلدية دلس ناحية الشرق الرابط بين منطقة الصغيرات حتى بلدية رأس جنات على مسافة ١٥ كلم الذي انطلقت الأشغال به منذ حوالي شهر كما كان محل زيارة وتفقد لوزير الأشغال العمومية السيد عمار غول، حيث أعطى تعليمات صارمة لإنهاء المشروع في مدته المحددة بـ ١٨ شهرا بالنظر إلى أهميته القصوى في ربط البلديات الشرقية بعاصمة الولاية والعمل على إعطاء حركة المرور سيولة أكثر على مستوى هذا المحور الذي يزداد عليه الضغط في فصل الصيف مع انطلاق موسم الاصطياف، حيث يتوافد عشرات المصطافين على شواطئ بلدية زموري والكرمة ما يتسبب في حالة اختناق وانسداد كبيرتين  بمنطقة المرملة بالمدخل الشرقي لبومرداس، كما انطلق أيضا مشروع اجتناب بلدية بومرداس على مسافة حوالي ٨ كلم الرابط بين بلدية تيجلابين والصغيرات من أجل تفادي النقطة السوداء الأكثر ازعاجا بالولاية ،وهي منطقة عليليقية بالمدخل الجنوبي الذي يربط بلديات برج منايل، يسر، وباقي المناطق الشرقية بعاصمة الولاية وهو المشروع الذي سجّل ردود فعل ايجابية لدى المواطنين ومستعملي الطريق نظرا لحجم المعاناة اليومية التي يتكبدونها عند الدخول أوالخروج من وسط بلدية تيجلابين باتجاه بلدية الثنية والطريق الاجتنابي بالمدخل الغربي الذي يمر ببلدية قورصو بالإضافة إلى هذا ستعزز المشاريع الجديدة في مجال الأشغال العمومية التي استفادت منها الولاية في تحديث وتوسيع شبكة الطرقات بمدينة بومرداس التي تشهد حالة نمو وتوسع عمراني معتبر يتطلب معه مشاريع موازية في شبكة الطرقات .

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17750

العدد 17750

الجمعة 21 سبتمبر 2018
العدد 17749

العدد 17749

الثلاثاء 18 سبتمبر 2018
العدد 17748

العدد 17748

الإثنين 17 سبتمبر 2018
العدد 17747

العدد 17747

الأحد 16 سبتمبر 2018