غرداية

أسواق مغلقة ما بين 7 و10 سنوات

غرداية: لحرش عبد الرحيم

طالب العشرات من الشباب بولاية غرداية تدخل السلطات المحلية بشكل عاجل بخصوص إنشاء الأسواق المنتظمة التي تسعى الحكومة الجديدة لتنظيمها.
حيث لا يزال الغموض قائما على عدة مشاريع منها ما يسمى بمشاريع إنجاز الأسواق الجوارية أو الجملة والتجزئة بمختلف مدن الولاية بعدما تم إحصاء عدد قليل من الأسواق التي تحتاج إلى ترميم أضحى مصير إنجاز أخرى يطرح أكثر من علامة استفهام، وقد أصبح العشرات من التجار يأملون في إنجازها قصد التخفيف من عبء المواطنين بحكم أن الولاية ذات طابع تجاري بالدرجة الأولى ولعل الأسواق المتوفرة بولاية غرداية تعد على الأصابع إلا أن الفوضى التي باتت تؤرق المواطنين والتجار أخلطت الحابل بالنابل في أماكن وضع هذه الأخيرة، إذ أن أغلب التجار يقومون بوضع مبيعاتهم على الأرصفة بطرق عشوائية هذا وعن مستوى مدينة غرداية الأم فإن هذه الأخرى تفتقر كثيرا للأسواق سواء الجوارية أو الجملة والتجزئة حيث لم يبق مكان محدد خاص لاستغلاله كسوق محلي في حين تبقى بعض الأسواق مغلقة تماما لأكثر من ٧ سنوات في مدينة غرداية لوحدها على غرار سوق الخضر بحي بوهراوة الذي لا يزال الغموض محيطا به لأزيد من ٧ سنوات نفس الأمر يبق مطروح للسوق المحادي به والمتعلق بالملابس أما عن الحي الشعبي الكبير بالثنية يبقى سوق التجزئة المعروف بالمراشي القديم مغلقا من ١٠ سنوات رغم مناشدة العديد من المواطنين في مختلف الجهات بضرورة فتحه ورغم الوعود الكبيرة التي قطعها منتخبو الحي وقتها، ناهيك عن البلديات المجاورة كمتليلي التي لم ير سوق الجملة والتجزئة بها في تمكرت النور منذ سنين نفس الحال طبع مدينة ضاية بن ضحوة والعطف وزلفانة والقرارة وبريان باختصار جميع مدن الولاية الأمر الذي دعا إنشغال الباعة والمواطنين برفع أكثر من مطلب أساسي هذا وتواجه بعض الأسواق الخاصة والتي تبقى محددة الزمان حالة الإكتظاظ ما أدى حالة من الفوضى العشوائية كسوق الأربعاء وسيدي اعباز والقرارة والتي أضحت موقعا استراتيجيا للأطنان من النفايات، ومن جهة أخرى طالب العشرات من الشباب سابقا في عدة خرجات بتوزيع المئات من المحلات التي أضحت معلقة دون استغلالها بعدما تحول أغلبها إلى أوكار للآفات الإجتماعية ومراقد متعددة كما استغل سكان المناطق الواقعة على طول الطريق الرئيسي للولاية القرارات الهامة التي اتخذتها الحكومة الجديدة والتي انطلقت من إزاحة الأسواق الفوضوية وتعويضها بأسواق محترمة لبسط النظام العام مناشدين المسؤولين الإقتداء بمنهج أشقائهم في الولايات التي انطلقت فيها الحملة.

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17796

العدد 17796

الأربعاء 14 نوفمبر 2018
العدد 17795

العدد 17795

الثلاثاء 13 نوفمبر 2018
العدد 17794

العدد 17794

الإثنين 12 نوفمبر 2018
العدد 17793

العدد 17793

الأحد 11 نوفمبر 2018