لسقي المساحات ذات الطّابع الاستراتيجي

تخصيص 20 مليون متر مكعب من مياه السّدود بتيبازة

تيبازة: علاء ملزي

كشف مدير المصالح الفلاحية بتيبازة جمال بن شامة عن استفادة القطاع مؤخرا من حصة 20،1 مليون متر مكعب من مياه السدود لغرض سقي الأشجار المثمرة والخضروات ذات الطابع الاستراتيجي في إطار الشطر الثاني لهذه السنة.
وقال مدير المصالح الفلاحية بأنّ الأمر يتعلق بسقي الخضروات الموسمية وما بعد الموسمية، إضافة إلى الأشجار المثمرة غير أنّ الأولوية نمنح للبطاطا والطماطم الموسمية بالنسبة للخضر والحوامض بالنسبة للأشجار المثمرة، مشيرا إلى كون هذه الكمية تعتبر كافية لتلبية الاحتياجات المعبّر عنها بحيث شرع المزارعون منذ فترة في التسجيل لدى مصالح الديوان الوطني للسقي بأحمر العين لغرض منحهم حصصهم من المياه عقب دفع المستحقات المالية المطلوبة، مع الاشارة الى كون ١١٫٦ مليون متر مكعب خاصة بسد بورومي الذي تستفبد منه ولاية البليدة بمعية ولاية تيبازة و8٫5 مليون متر مكعب يتم اقتطاعها من سد بوكردان ببلدية سيدي عمر، فيما استقرت حصة الشطر الأول من الحصة الممنوحة هذه السنة في حدود 2٫5 مليون متر مكعب.
تجدر الاشارة إلى كون ولاية تيبازة تحوز منذ سنوات خلت على محيطين كبيرين للسقي الفلاحي، أحدهما يدعى بمتيجة الغربية على امتداد مساحة تربو عن 14 ألف هكتار والآخر يدعى بمحيط السقي للساحل الجزائري ويقع بين الناظور وسيدي عمر ويمتد على مساحة 3500 هكتار، وهي المساحات التي تستفيد عادة من مياه السقي التي يتم جلبها من سدي بوكردان وبورومي. ومن المرتقب بأن يستفيد المزارعون من حصصهم كاملة، وفي ظروف مريحة عقب إصلاح العطب الذي طال القناة الرئيسية لنقل المياه بمحيط سقي الساحل الجزائري مؤخرا.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17800

العدد 17800

الثلاثاء 20 نوفمبر 2018
العدد 17799

العدد 17799

الأحد 18 نوفمبر 2018
العدد 17798

العدد 17798

السبت 17 نوفمبر 2018
العدد 17797

العدد 17797

الجمعة 16 نوفمبر 2018