وفاة الأمين العام السابق للأمم المتحدة كوفي عنان عن عمر ناهز 80 عاما

الشعب/وكالات

أعلنت مؤسسة كوفي عنان, اليوم السبت, وفاة عنان الأمين العام السابق للأمم المتحدة, والحائز على جائزة نوبل للسلام, عن عمر يناهز 80 عاما في سويسرا بعد مرض ألم به.

وقال مصدران مقربان من عنان الذي يحمل الجنسية الغانية , إنه توفي في مستشفى في بيرن السويسرية في الساعات الاولى من صباح اليوم.

 وكان عنان من مواليد 8 أبريل 1938, سابع أمين عام للأمم المتحدة, وهو الأول الأفريقي, الذي خدم فترتين من 1997 إلى 2006, ليعين في 2012 كموفد خاص للامم المتحدة والجامعة العربية في سوريا.  

  ولد كوفي في مدينة كوماسي غانا, وإسمه كوفي عنان وهو اسم مركب, حيث تعني كلمة كوفي يوم الجمعة وتعني كلمة أنّان الرابع, ويوم الجمعة هو اليوم الذي ولد فيه,  والرابع هو ترتبه بين اخوته وقد وضع خطة إستراتيجية لانهاء الأزمة السورية عام 2012, ولكنها باءت بالفشل قبل أن يقر بفشلها. 

 درس عنان في جامعة العلوم والتكنولوجيا في كوماسي,غانا, وأكمل دراسته الجامعية في الاقتصاد في كلية ماك ألستر في سانت بول, وفي الفترة من 1961 إلى 1962, أجرى دراسات عليا في الاقتصاد بالمعهد الجامعي للدراسات العليا الدولية في جنيف. وكحاصل على زمالة "سلون" في الفترة 1971-1972 في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا, نال درجة ماجستير العلوم في الإدارة. 

  وقد ترك عنان العمل بالأمم المتحدة مدة عامين, من 1974 إلى 1976, شغل خلالها منصب مدير عام الشركة الغانية لتنمية السياحة, حيث عمل في وقت واحد في مجلس إدارتها وفي مجلس مراقبة السياحة الغاني

وعمل الأمين العام في مجلس أمناء كلية ماك ألستر, التي منحته في عام 1994 جائزة الخدمة المتميزة للأمناء تكريما له لجهوده في خدمة المجتمع الدولي. وهو أيضا عضو في مجلس أمناء معهد المستقبل, في مينلو بارك بكاليفورنيا.

  شغل منصب نائب الأمين العام للأمم المتحدة لعمليات السلام في مارس عام 1996 ,  وذلك بعد شغله لمنصب المبعوث الخاص للأمين العام في يوغسلافيا ومنصب المبعوث الخاص لمنظمة حلف شمال الأطلسي, وذلك خلال الفترة التي أعقبت التوقيع على اتفاق دايتون للسلام. 

  وقد عمل كنائب الأمين العام للأمم المتحدة لعلميات حفظ السلام في مارس 1993,  وذلك بعد ما يقرب من عام على عمله كمساعد الأمين العام في نفس القسم. 

وقبل شغله هذه الوظائف فقد خدم كوفي أنان الأمم المتحدة في العديد من المناصب الأخرى في أماكن متعددة من العالم منها مصر "القاهرة والإسماعيلية" وأديس أبابا ونيويورك مكرسا ما يقرب من ثلاثين عاما من عمره في خدمة المنظمة الدولية.

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17754

العدد 17754

الثلاثاء 25 سبتمبر 2018
العدد 17753

العدد 17753

الإثنين 24 سبتمبر 2018
العدد 17752

العدد 17752

الأحد 23 سبتمبر 2018
العدد 17751

العدد 17751

السبت 22 سبتمبر 2018