ورقلة: لجنة وزارية للتحقيق في ظروف وفاة مريضة عقب تعرضها لتسمم عقربي

الشعب/واج

حلت لجنة من وزارة الصحة و السكان و إصلاح المستشفيات اليوم الأربعاء بورقلة للتحقيق في ملابسات والظروف المحيطة بوفاة  مريضة عقب تعرضها لتسمم عقربي, حسبما علمت وأج من مسؤول قطاع الصحة بالولاية.

وستقوم اللجنة التي تتشكل من مفتشين مركزيين اثنين بوزارة الصحة بإجراء لقاءات مع كافة الأطراف ذات الصلة بالقضية و في مقدمتهم الأطباء على مستوى المؤسسة العمومية الاستشفائية محمد بوضياف بورقلة الذين كانوا قد أشرفوا على العلاج, إلى جانب التحدث مع عدد من أفراد عائلة المتوفاة, كما أوضح مدير الصحة بالنيابة جمال معمري.

وستتكفل ذات اللجنة بإعداد تقرير مفصل حول هذه القضية لرفعه إلى الجهات المعنية بالوزارة الوصية, مثلما أضاف ذات المسؤول.

يذكر أن المتوفاة عائشة عويسات (أستاذة جامعية) كانت تشتغل بجامعة حمة لخضر بالوادي, وهي في نفس الوقت عضو في اللجنة العلمية لجامعة قاصدي مرباح بورقلة.

وقد تعرضت أواخر أغسطس المنصرم لتسمم عقربي بمقر سكناها بمدينة ورقلة حيث نقلت إثر ذلك إلى مستشفى محمد بوضياف بعاصمة الولاية الذي مكثت به تحت الرعاية الطبية أكثر من أسبوع قبل أن تفارق الحياة بفعل مضاعفات صحية.

وقد أثارت حادثة وفاة الأستاذة الجامعية جدلا في أوساط عائلتها سيما بعد رواج شائعات عن تعرضها "لإهمال طبي" بمصلحة الإنعاش بمستشفى محمد بوضياف بورقلة.

وفي هذا الصدد نفى ذات المسؤول أن تكون المتوفاة قد ''تعرضت لإهمال طبي''، مؤكدا بالمناسبة أن "الطاقم الطبي الذي تكفل بعلاجها بذل كل ما بوسعه من أجل إنقاذ حياتها إلا أن تدهور وضعها الصحي حال دون ذلك".

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17754

العدد 17754

الثلاثاء 25 سبتمبر 2018
العدد 17753

العدد 17753

الإثنين 24 سبتمبر 2018
العدد 17752

العدد 17752

الأحد 23 سبتمبر 2018
العدد 17751

العدد 17751

السبت 22 سبتمبر 2018