وفاة مسافر مصاب بجروح خطيرة في حادث انقلاب حافلة بتيبازة

الشعب

لقى المسافر الذي وصفت حالته الصحية بـ"الحرجة" إثر الحادث الذي اسفر اليوم الجمعة عن إصابة 15 شابا كانوا على متن حافلة  انحرفت على مستوى شطر الطريق السريع بالدواودة الرابط بين زرالدة, مصرعه بمستشفى القليعة إثر تأزم وضعه الصحي لتصبح الحصيلة قتيلا و14 جريحا, حسب ما علم لدى مصدر طبي.

وكان الشاب "خالد م" البالغ من العمر 29 سنة قد نقله عناصر الحماية المدنية وهو مصاب بجروح خطيرة على مستوى الرأس ما حال  دون إنقاذه من قبل الطاقم الطبي بمستشفى القليعة إثر تأزم وضعه الصحي و تعرضه لنزيف دموي داخلي حاد, حسب ذات المصدر.

وشهد  الطريق السريع بالدواودة صباح اليوم حادث انحراف حافلة كان على متنها 19 شابا في العشرينيات من العمر بما فيهم السائق جراء "السرعة المفرطة مع تسجيل سقوط الزخات الأولى للمطر" في حدود الساعة الـ11 و20 دقيقة, حسب التحقيقات الأولية لمصالح الدرك الوطني.

وتم إسعاف الـ14 جريحا آخرا الذين وصفت إصابتهم ب"المتفاوتة الخطورة" نحو مستشفى زرالدة بالجزائر العاصمة أين يخضعون للعلاج و المراقبة الطبية, وفق مصالح الحماية المدنية فيما فتحت مصالح الدرك الوطني تحقيق قضائي لتحديد ملابسات الحادث.

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17754

العدد 17754

الثلاثاء 25 سبتمبر 2018
العدد 17753

العدد 17753

الإثنين 24 سبتمبر 2018
العدد 17752

العدد 17752

الأحد 23 سبتمبر 2018
العدد 17751

العدد 17751

السبت 22 سبتمبر 2018