بدوي : استدعاء الهيئة الناخبة من صلاحيات رئيس الجمهورية والإدارة جاهزة لتنظيم الانتخابات الرئاسية

الشعب / واج

اكد وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية, نور الدين بدوي, اليوم الخميس بالجزائر, أن الادارة جاهزة لتنظيم الانتخابات الرئاسية المقبلة حيث تم التحضير لها بكل الامكانيات البشرية والمادية.

وقال بدوي, في ندوة صحفية على هامش احياء اليوم الوطني للبلدية أن " الادارة جاهزة لتنظيم العملية الانتخابية للرئاسيات" مضيفا أن "تجربة الادارة المركزية والمحلية تمكنها من توفير كل الامكانيات البشرية والمادية لتنظيم هذه العملية الانتخابية بعد قرار استدعاء الهيئة الناخبة من طرف رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة".

وأضاف بهذا الخصوص أن استدعاء الهيئة الناخبة هو "من صلاحيات رئيس الجمهورية".

وفي رده على سؤال متعلق بتطهير القوائم الانتخابية أكد الوزير أن نتائج عملية التطهير "جد ايجابية" وأن الجزائر "تحوز على التكنولوجيات الحديثة عبر كامل التراب الوطني تسهل القيام بهذه العملية".

أما بخصوص اقالة عدد من المسؤولين المحليين مؤخرا قال الوزير أن "المسؤولية تكليف وكل مسؤول له هيئات متابعة ومراقبة ترصد عمله بالصرامة والحزم اللازمين"

مضيفا أن المسؤولين "يعملون تحت مراقبة القاضي الاول في البلاد ومن يخطئ يدفع الثمن ومن لا يقوم بواجبه لا مكان له في مؤسسات الدولة".

أما فيما يتعلق بالمجالس المنتخبة التي تعاني انسداد أوضح الوزير أن عددها

"ليس كبيرا" وأن البلديات التي كانت تعاني من عراقيل "تم التكفل بها".

وبالنسبة لمشروع الولايات المنتدبة الجديدة أعلن الوزير أن قطاعه "انتهى من اعداد المشروع وسيرفعه الى رئيس الجمهورية قريبا".

وفي سياق اخر,  نفى وزير الداخلية وجود بلديات فقيرة في الجزائر على اعتبار أن "كل البلديات تستفيد من الدعم المالي للدولة". 

وأضاف في هذا الشأن أن "الفقر يوجد فقط في أذهان بعض المسؤولين المحليين".

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17874

العدد 17874

السبت 16 فيفري 2019
العدد 17873

العدد 17873

الجمعة 15 فيفري 2019
العدد 17872

العدد 17872

الأربعاء 13 فيفري 2019
العدد 17871

العدد 17871

الثلاثاء 12 فيفري 2019