الأمين العام لرئاسة الجمهورية: التأكيد على أهمية العمل الجماعي في كل القضايا التي تحدد مستقبل البلاد

الشعب/واج

أكد الأمين العام لرئاسة الجمهورية, حبة العقبي,اليوم الاثنين بالجزائر العاصمة على أهمية "العمل التشاوري والجماعي في كل ما يتعلق بالقضايا الوطنية التي تحدد مستقبل البلاد بما في ذلك انشاء هيئة وطنية للتحضير ومراقبة الانتخابات الرئاسية القادمة.

وقال حبة العقبي في تصريح للصحافة في ختام أشغال اللقاء التشاوري حول انشاء هيئة وطنية مستقلة مكلفة بالتحضير والتنظيم للرئاسيات القادمة أن المشاركين " ناقشوا بكل حرية واتفقوا على ضرورة انشاء هذه الهيئة الجامعة " مؤكدا على أهمية " العمل التشاوري الجماعي في كل القضايا الوطنية والمسائل التي تحدد مستقبل البلاد بما في ذلك انشاء هذه الهيئة التي تفي بمطلب شعبنا في مجال تنظيم انتخابات حرة ونزيهة".

وبعد ان أبرز ان خلاصة هذه الندوة " سترفع الى رئيس الدولة " أوضح أن " تنظيم انتخابات شفافة ونزيهة تؤدي الى بناء نظام سياسي جديد يستجيب لمختلف التطلعات المعبر عنها ".

وذكر نفس المسؤول ان رئيس الدولة السيد عبد القادر بن صالح " سيواصل المشاورات مع الطبقة السياسية والشخصيات بصفة يومية " مبرزا أن لقاء اليوم هو" مكمل للمشاورات التي يجريها رئيس الدولة ولم يطرح فيه المشاركون مسألة تأجيل الانتخابات الرئاسية القادمة غير أنه--يضيف السيد العقبي-- يحق للطبقة السياسية والأحزاب المشاركة في الرئاسيات طرح اهتماماتها ".

وفي رده عن سؤال ان كانت رئاسة الجمهورية " ستتحاور مع ممثلي الحراك الشعبي "رد قائلا " الحوار سيكون مع كافة الأطراف التي تقبل به" .

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17958

العدد 17958

الأحد 26 ماي 2019
العدد 17957

العدد 17957

السبت 25 ماي 2019
العدد 17956

العدد 17956

الجمعة 24 ماي 2019
العدد 17955

العدد 17955

الأربعاء 22 ماي 2019