مسيرات سلمية للطلبة للتأكيد على مواصلة إضرابهم إلى غاية الاستجابة لمطالب الحراك الشعبي

الشعب/واج

نظم مئات طلبة الجامعات، هذا الثلاثاء،وقفة سلمية بساحة البريد المركزي (الجزائر العاصمة) للتعبير عن تمسكهم بمواصلة الإضراب عن الدراسة إلى غاية تحقيق مطالب الشعب المتعلقة بتغيير النظام ورحيل الوجوه القديمة والدخول في مرحلة انتقالية توافقية تضع الأسس لقواعد ديموقراطية جديدة.

وحسب أصداء نقلتها القناة الاذاعية الأولى ردد الطلبة  عدة شعارات منها "ديقاج"  والتي تعبر عن تمسكهم بمطلب "احداث القطيعة مع النظام القديم واستبعاد رموزه وفي مقدمتهم "الباءات الثلاثة" 
كما عبر الطلبة خلال هذه المسيرة السلمية عن مواقفهم إزاء الأحداث السياسية الأخيرة حيث اعربوا عن رفضهم للقاء التشاوري الذي دعت إليه رئاسة الجمهورية لمناقشة إنشاء لجنة وطنية لتنظيم وتحضير الانتخابات الرئاسية وكذا "رفضهم القاطع" لحكومة بدوي.

و دعا الطلبة المحتجون إلى "محاسبة المسؤولين عن الفساد ونهب الثروات الوطنية" مرددين عبارة "جيش-شعب..خاوة خاوة" وكذا "الوطن ليس فندقا نغادره حين تسوء الخدمة".

هذا وعاشت ولاية البليدة كذلك مسيرات سلمية للطلبة  من مختلف الكليات الذين أصروا  في تصريح لإذاعة الجزائر من البليدة على تلبية مطالب الحراك الشعبي وتمسكهم برحيل رموز النظام القديم.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18179

العدد18179

الإثنين 17 فيفري 2020
العدد18178

العدد18178

الأحد 16 فيفري 2020
العدد18177

العدد18177

السبت 15 فيفري 2020
العدد18176

العدد18176

الجمعة 14 فيفري 2020