وفاة عباسي مدني بالعاصمة القطرية الدوحة

الشعب/واج

توفي اليوم الأربعاء بالعاصمة القطرية الدوحة, عباسي مدني, مؤسس ورئيس الجبهة الاسلامية للإنقاذ المحلة عن عمر يناهز 88 سنة, حسبما أفاد به اقاربه.

وكان الفقيد عباسي مدني  يعاني من مرض قرحة المعدة وضغط الدم حيث لازم المستشفى لعدة أيام بقطر التي يقيم بها منذ سنة 2004 حسب المصدر.

للإشارة فان عباسي مدني من مواليد 1931 بمدينة سيدي عقبة (بسكرة), انضم الى صفوف الثورة التحريرية مبكرا, واعتقلته السلطات الاستعمارية في سنة 1954 وبقي في السجن الى غاية سنة 1962 .

وانتخب الراحل  في المجلس الشعبي الولائي بالجزائر العاصمة باسم جبهة التحرير الوطني, وفي اعقاب أحداث أكتوبر 1988 وميلاد التعددية الحزبية أعلن عن تأسيس الجبهة الإسلامية للإنقاذ, وانتخب رئيساً لها من طرف مجلسها الشوري في سنة 1990 .

وفي جويلية  1992 حكمت عليه المحكمة العسكرية بالبليدة بالسجن 12 سنة بعد إدانته بـالمساس بأمن الدولة, واطلق سراحه سنة 1997 لأسباب صحية, و بقي تحت الإقامة الجبرية حتى انقضاء مدة سجنه سنة 2004 , ليغادر بعدها الى قطر التي بقي فيها الى غاية وفاته.

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17958

العدد 17958

الأحد 26 ماي 2019
العدد 17957

العدد 17957

السبت 25 ماي 2019
العدد 17956

العدد 17956

الجمعة 24 ماي 2019
العدد 17955

العدد 17955

الأربعاء 22 ماي 2019