فرنسا: إحالة الرئيس السابق نيكولا ساركوزي إلى المحاكمة بتهم فساد

الشعب/واج

أكد القضاء الفرنسي, اليوم الأربعاء, قرار إحالة الرئيس السابق نيكولا ساركوزي للمحاكمة بتهم فساد للاشتباه بممارسته ضغطا على قاض كبير في محكمة التمييز بهدف الحصول على معلومات سرية, حسبما ذكرت قناة "فرانس 24".

وأفادت القناة بأن القرار جاء بعد أن رفضت محكمة التمييز الالتماسات الأخيرة التي تقدّم بها الرئيس الفرنسي السابق ومحاميه تييري هرتزوج والقاضي السابق في محكمة التمييز جيلبير ازيبير, لتجنب محاكمة, مشيرة إلى أنه ستبدأ محاكمة ساركوزي في باريس في الأشهر المقبلة.

ويشتبه بأن ساركوزي حاول الحصول في مطلع العام 2014 من خلال محاميه, على معلومات سرية من القاضي أزيبير, تتعلق بالتحقيق في قضية هبات قدمتها الميليارديرة ليليان بيتنكور, وريثة مجموعة مواد التجميل لوريال, الى حزب التجمع من أجل حركة شعبية (حزب ساركوزي السابق), مقابل منح القاضي منصبا مرموقا في موناكو.

للإشارة فإن ساركوزي مهدد أيضا بمحاكمة أخرى محتملة بتهمة الحصول على "تمويل غير قانوني" لحملته الانتخابية عام 2012, كما انسحب ساركوزي من العمل السياسي منذ أواخر عام 2016.

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18072

العدد18072

الأحد 13 أكتوير 2019
العدد18071

العدد18071

السبت 12 أكتوير 2019
العدد18070

العدد18070

الجمعة 11 أكتوير 2019
العدد18069

العدد18069

الأربعاء 09 أكتوير 2019