هبوط طائرة تضمن رحلة الوادي-باريس بقسنطينة: توضيحات الخطوط الجوية الجزائرية

الشعب / واج

أكدت الخطوط الجوية الجزائرية أن إحدى طائراتها التي تضمن خط الوادي-باريس اضطرت للهبوط بمطار قسنطينة للفحص قبل ان يتم استبدالها بطائرة أخرى لنقل المسافرين نحو وجهتهم النهائية.

وأوضحت الجوية الجزائرية أن "الطائرة من نوع بوينغ 600 قد تم استبدالها بطائرة أخرى لضمان الرحلة بين باريس والوادي حيث أقلعت من مطار قسنطينة الدولي محمد بوضياف وعلى متنها جميع الركاب " مضيفة أن " الامر لا يتعلق بحالة طارئة بل بعودة سريعة للرحلة (QRF) وهي عبارة تستخدم في مجال الطيران للتعبير عن ضرورة هبوط الطائرة للفحص التقني وهو ما يعتبر معيار سلامة جوي متحكم فيه".

وحسب ذات المصدر فإن اجراء هذه العملية على التراب الجزائري أفضل من الخارج لان فارق التكاليف مهم جدا" .

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18119

العدد18119

الأحد 08 ديسمبر 2019
العدد18118

العدد18118

السبت 07 ديسمبر 2019
العدد18117

العدد18117

الجمعة 06 ديسمبر 2019
العدد 18116

العدد 18116

الأربعاء 04 ديسمبر 2019