دحمون : الدولة عازمة على مواصلة تنمية وتطوير المناطق الحدودية

الشعب / واج

أكد وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية, صلاح الدين دحمون, اليوم الاثنين من منطقة الدبداب الحدودية بولاية اليزي, أن الدولة عازمة على مواصلة تنمية وتطوير المناطق الحدودية للبلاد.

وقال دحمون خلال تفقده رفقة وفد وزاري أشغال انجاز مقر المقاطعة الإدارية للدبداب, أن الحكومة أعطت الأولوية في التنمية للمناطق الحدودية, مؤكدا في نفس السياق أن الدولة "عازمة على مواصلة تنمية هذه المناطق من خلال برامج هامة سيتم إعدادها عبر دراسات علمية معمقة".

وبعد أن أشار الى أن الوالي المنتدب للدبداب سيتم تعيينه "قريبا", أعلن دحمون عن فتح "200 منصب شغل جديد في مختلف القطاعات بمنطقة الدبداب التي تم ترقيتها الى ولاية منتدبة في ديسمبر 2018".

وأبرز في هذا الاطار أن حل مشكل البطالة بهذه المناطق يكون من خلال التنمية, داعيا المواطنين الى مرافقة الدولة في تنمية المناطق الحدودية.

وبالمناسبة, أشرف وزير الداخلية بالدبداب على تدشين مقر قاعدة الحياة لشرطة الحدود, بالإضافة الى دار للشباب, كما زار الجناح العسكري بالمؤسسة العمومية للصحة الجوارية.

للإشارة يرافق وزير الداخلية في هذه الزيارة كل من التربية الوطنية, عبد الحكيم بلعابد, التعليم العالي والبحث العلمي, الطيب بوزيد, الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات, محمد ميراوي, الموارد المائية, علي حمام, والسكن والعمران والمدينة, كمال بلجود.

ومن المقرر أن يشرف وزير الداخلية في وقت لاحق على وضع حجر الأساس لإنجاز عدة مشاريع تنموية وتدشين أخرى بالمقاطعة الإدارية لجانت.

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18180

العدد18180

الثلاثاء 18 فيفري 2020
العدد18179

العدد18179

الإثنين 17 فيفري 2020
العدد18178

العدد18178

الأحد 16 فيفري 2020
العدد18177

العدد18177

السبت 15 فيفري 2020