وزير الموارد المائية: الصيانة كفيلة بتجنب الكوارث المائية

الشعب/الاذاعة

أوعز وزير الموارد المائية، على حمام، الفياضانات التي حدثت في الجزائر في الآونة الأخيرة إلى سقوط كميات غير عادية من الأمطار بلغت حدود 58 ملم في بعض المناطق، إضافة إلى نقص الصيانة، فيما أرجع التذبذب في التزويد بالمياه الى سوء التسيير، مؤكدا امتلاء السدود حاليا بنسبة 68 بالمئة.

وكشف حمَّام لدى حلوله ضيفا على القناة الإذاعية الأولى هذا الاثنين، أن مصالحه تضع في مخططاتها حسابا للمخاطر الكبرى وعلى رأسها الفياضانات، في كل الدراسات التقنية مؤكدا أن هذه الدراسات تعتمد على آفاق استشرافية تصل مئة سنة، مرجعا ما حدث منذ ايام من فيضانات الى الكمية الكبيرة من الامطار التي وصلت الى 57 ملمتر في القبة و58.4 ببئر مراد ررايس بالعاصمة، مضيفا أن هذه الكمية في نصف ساعة نادرة الحدوث، مؤكدا في السياق ذاته على ضرورة الصيانة وتنظيف الأودية في هذه الفترة من السنة، مضيفا أن مصالحه تعمل بالتنسيق مع باقي المصالح المعنية والقطاعات الأخرى للتحضير لفصل الشتاء.

وحول انقطاعات التزويد بالمياه وتذبذبها في بعض المناطق اعترف وزير القطاع بسوء التسيير في هذه المناطق مهددا المسؤولين عن هذه الحالة.

وفي حديثه عن السدود أكد  وزير الموادر المائية أنها تعرف ارتفاعا لمنسوب المياه فيها كاشفا انها  وصلت الى حدود 68 بالمئة في بداية الخريف وهو ما يبشر بفائض من المياه.

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18073

العدد18073

الإثنين 14 أكتوير 2019
العدد18072

العدد18072

الأحد 13 أكتوير 2019
العدد18071

العدد18071

السبت 12 أكتوير 2019
العدد18070

العدد18070

الجمعة 11 أكتوير 2019