تسوية وضعية أكثر من 400 ألف من أصحاب عقود ما قبل التشغيل خلال الثلاث سنوات القادمة

الشعب/واج

أكد وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية صلاح الدين دحمون اليوم الأحد بالولاية المنتدبة عين صالح أنه سيتم التسوية النهائية لوضعية أكثر من 400 ألف من أصحاب عقود ما قبل التشغيل خلال الثلاث سنوات القادمة.

وأوضح الوزير خلال لقاء جمعه بسكان قرية فقارة العرب ببلدية فقارة الزوى بعد تدشينه قاعة مطالعة في إطار زيارة يقوم بها إلى عين صالح ضمن جولة شرع فيها إلى ولاية تمنراست أنه "سيتم تسوية وبشكل نهائي لوضعية أكثر من 400 ألف من أصحاب عقود ما قبل التشغيل خلال الثلاث سنوات القادمة على المستوى الوطني"، مشيرا الى أن هذا القرار قد اتخذته الحكومة رغم الضائقة المالية التي تمر بها البلاد.

وأبرز دحمون في ذات السياق أهمية التكوين والتأهيل للشباب بما يساعدهم على ولوج عالم الشغل مستقبلا، مشيرا بالمناسبة الى أن مدرسة الغاز بعين صالح تشكل ''مكسبا هاما'' للمنطقة من شأنه أن يساعد الشباب للحصول على تأهيل وفق التخصصات المبرمجة، مؤكدا في ذات السياق أن أولوية التوظيف في المؤسسات البترولية ستكون لشباب المنطقة.

ودعا الوزير خلال هذا اللقاء المجتمع المدني إلى إقناع الشباب للإستفادة من فرص التكوين المتاحة عبر مختلف مؤسسات التكوين المهني والتمهين التي تتوفر على أكثر من 420 تخصصا متنوعا مفتوحا أمام الشباب.

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 18116

العدد 18116

الأربعاء 04 ديسمبر 2019
العدد18115

العدد18115

الثلاثاء 03 ديسمبر 2019
العدد18114

العدد18114

الإثنين 02 ديسمبر 2019
العدد18113

العدد18113

الأحد 01 ديسمبر 2019