الجزائر تدين "بشدة" الاعتداء الذي استهدف الجيش في النيجر

الشعب

أدانت الجزائر "بشدة " الاعتداء الإرهابي الذي استهدف الثلاثاء الماضي معسكرا للجيش النيجيري في اناتيس, غرب النيجر مخلفا العديد من الضحايا من بين الجنود النيجريين, حسبما صرح به الخميس لوكالة الأنباء الجزائرية الناطق باسم وزارة الشؤون الخارجية عبد العزيز بن علي الشريف.

و أكد بن علي الشريف "ندين بشدة الاعتداء الإرهابي الذي استهدف يوم الثلاثاء 10 ديسمبر معسكرا للجيش النيجيري بمنطقة اناتيس غرب البلد و الذي خلف العديد من الضحايا وسط الجنود النيجريين".

كما أشار الناطق باسم وزارة الشؤون الخارجية قائلا "و إذ ننحني أمام تضحيات عناصر الجيش النيجيري الذين لقوا حتفهم و هم يؤدون واجبهم خدمة لوطنهم فإننا نقدم تعازينا و نؤكد تعاطفنا و تضامننا مع عائلاتهم و مع الحكومة و الشعب النيجيري الشقيق".

و أضاف "نبقى على يقين بأن الإرهاب في النيجر مثلما هو الحال بالنسبة لكل منطقة الساحل ستتصدى له مقاومة صارمة من قوات الأمن و شعوب و حكومات المنطقة الذين سيعرفون كيف يحاربون هذه الظاهرة إلى غاية القضاء التام عليها".

و يذكر أن الاعتداء الذي استهدف الثلاثاء الماضي معسكرا للجيش النيجيري بمنطقة اناتيس قرب الحدود مع مالي قد خلف 71 ضحية و مفقودين حسبما أشار إليه الأربعاء بيان لوزارة لدفاع النيجيرية.

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18160

العدد18160

الأحد 26 جانفي 2020
العدد18159

العدد18159

السبت 25 جانفي 2020
العدد18158

العدد18158

الجمعة 24 جانفي 2020
العدد18157

العدد18157

الأربعاء 22 جانفي 2020