المطرب محمد العماري في ذمة الله

الشعب/واج

توفي يوم الاثنين المطرب محمد العماري بمستشفى عين النعجة العسكري عن عمر يناهز 79 سنة حسب ما أعلنت عنه الإذاعة الوطنية.

ورافق الراحل كبار نجوم الأغنية الجزائرية في سنوات مجدها, وأدى أغنيات علقت بذاكرة الجزائريين على غرار "جزائرية" و"رانا هنا", كما مثل الجزائر في عدة مواعيد دولية وعربية.

وكان الفنان قد كرم عدة مرات في السنوات الأخيرة وفاجأ خلالها الجمهور بصوته الذي حافظ على خصوصيته.

محمد العماري من مواليد سنة 1940 بالجزائر العاصمة بحي القصبة العتيق, بدأ مسيرته الفنية في سن مبكرة عندما غنى في الأعراس والمناسبات العائلية ولفت الانتباه إلى أدائه المميز.

وعرف الراحل بأسلوبه المميز في الغناء وكذا في الظهور, حيث شكل نجومية منفردة خلال سنوات الستينيات والسبعينيات, كما كان صوته المميّز معروفا لدى غالبية الجمهور الذي حضر حفلاته أو تابعه عبر التلفزيون طوال سنوات.

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18161

العدد18161

الإثنين 27 جانفي 2020
العدد18160

العدد18160

الأحد 26 جانفي 2020
العدد18159

العدد18159

السبت 25 جانفي 2020
العدد18158

العدد18158

الجمعة 24 جانفي 2020