وزير الصناعة والمناجم يمثل الجزائر في "قمة الاستثمار البريطانية-الإفريقية"

الشعب

يتوجه وزير الصناعة والمناجم، فرحات آيت علي براهم، اليوم الأحد إلى المملكة المتحدة لتمثيل الجزائر في أشغال "قمة الاستثمار البريطانية-الإفريقية" التي ستعقد غدا الإثنين 20 يناير بلندن.
وتهدف هذه القمة إلى بحث سبل ووسائل ترقية الشراكة الاقتصادية بين المملكة المتحدة والدول الإفريقية. وتشكل القمة فرصة لعرض إمكانيات تطوير علاقات الأعمال والاستثمار في السوق الإفريقية أمام رجال الأعمال البريطانيين وتحديد المجالات الاقتصادية التي من شأنها أن تساهم في النمو الاقتصادي المستدام في القارة (الطاقات المتجددة، التكنولوجيات الحديثة، المالية والمالية الخضراء والمنشآت القاعدية).
ويتضمن جدول أعمال هذه القمة جلسة عامة افتتاحية وأربع جلسات مخصصة لمواضيع المالية المستدامة، التجارة والاستثمار، القطاعات المستقبلية للنمو في افريقيا والطاقة الخضراء والمناخ.
وعلى هامش هذه القمة، سيشارك الوزير، يوم الثلاثاء 21 يناير، في لقاءات اقتصادية الجزائرية-بريطانية ينظمها مجلس الأعمال الجزائري-البريطاني وسفارة الجزائر بالمملكة المتحدة. ويتعلق الأمر ب "اللقاء الاقتصادي الجزائري-البريطاني رفيع المستوى" واللقاء الاقتصادي "المنتدى التكنولوجي الجزائري-البريطاني".
وخلال زيارته إلى المملكة المتحدة، سيجري آيت علي براهم محادثات عديدة مع مسؤولين سياسيين واقتصاديين بريطانيين.
وفي إطار تحضير مشاركته في "قمة الاستثمار البريطانية-الإفريقية"، تحادث وزير الصناعة والمناجم، يوم أمس السبت بمقر الوزارة، مع سعادة سفير المملكة المتحدة بالجزائر، السيد باري لوين. وتمحورت المحادثات، أساسا، حول سبل تعزيز التعاون بين البلدين في قطاع الصناعة والمناجم.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18362

العدد18362

الأربعاء 23 سبتمبر 2020
العدد18361

العدد18361

الثلاثاء 22 سبتمبر 2020
العدد18360

العدد18360

الإثنين 21 سبتمبر 2020
العدد18359

العدد18359

الأحد 20 سبتمبر 2020