اتصالات الجزائر : قطع الكابل البحري الدولي يوم 2 أفريل لن يؤثر على الشبكة الوطنية

الشعب / واج

أكد الرئيس المدير العام لاتصالات الجزائر، محمد انور بن عبد الواحد، هذا الأربعاء أنه سيتم قطع الكابل البحري الدولي للألياف البصرية SMWE4 الذي يربط الجزائر عبر عنابة يوم 02 أفريل المقبل لمدة 7 أيام من طرف المجموعة (كونسورتيوم) الذي تسيره، مؤكدا أن الشبكة الوطنية للإنترنت لن تتضرر بذلك.

وأوضح بن عبد الواحد أن الكونسورتيوم الدولي، الذي يضم 16 دولة قد أعلن عن قطع الكابل لمدة 7 أيام ابتداء من 2 أفريل المقبل من أجل تزويده بمعدات جديدة.

وسيمس الانقطاع الجزائر الموصولة بهذا الكابل الرابط بين عنابة ومرسيليا دون أن تتضرر كثيرا الشبكة الوطنية للانترنت".

وأبرز ذات المسؤول أن SMWE4 هو الكابل الرئيسي الذي تستخدمه الجزائر حاليا، مشيرا إلى أن قدرة الجزء المعني بالقطع تبلغ حوالي 700 جيغا.

وكشف الرئيس المدير العام عن عدم جاهزية الكوابل الجزائرية الأخرى ك"أورفال" الرابط بين الجزائر العاصمة ووهران ومدينة فالنسيا الإسبانية وميديكس"" الذي يربط من مدينة عنابة الشبكة الوطنية للألياف البصرية بالشبكة الدولية الرابطة بين الولايات المتحدة الأمريكية وآسيا عبر حوض المتوسط، بحيث سيكون متوفرا خلال شهرين تقريبا".

وفي هذا الصدد قال السيد بن عبد الواحد "لقد اتخذنا إجراءات لربط شبكتنا بكوابل أخرى منها تلك التي تمر بين تونس وإيطاليا"، مضيفا أن مؤسسته "تقوم بالأمور الضرورية لتفعيل مزيد من القدرات بحيث لم تتبق سوى 80 جيغا لنكون جاهزين يوم 2 أبريل المقبل".

وطمأن بالقول "لن يحس مستخدم الإنترنت الجزائري بأي تذبذب في التدفق خلال هذه الفترة (أسبوع ابتداء من 2 أبريل)".

كورونا : ارتفاع كبير لاستعمال عرض النطاق الترددي في الجزائر

من جهة أخرى أشار نفس المسؤول إلى "الارتفاع الكبير لاستعمال عرض النطاق الترددي في العالم بأسره" بما فيه الجزائر بسبب الحجر الصحي للسكان الذي أقرته بلدان عديدة من أجل الحد من انتشار فيروس كورونا (كوفيد-19).

وأوضح في هذا الشأن أن استعمال قدرة عرض النطاق الترددي المخصصة لغوغل قد ارتفعت ب %30 ونفس الشيء النسبة لنتفليكس أما فيسبوك فزادت بـ %23 .

وأردف بالقول أن "قدرة عرض النطاق الترددي في الجزائر ارتفعت كثيرا إذ انتقلت ذروة استخدام الانترنت في البلاد من 4 ساعات (بدء من 21:00) إلى 10 ساعات (ابتداء من 16:00) بسبب الحجر الصحي ".

وكشف السيد بن عبد الواحد أن الجزائر تستقبل فايسبوك من فرنسا وإيطاليا، "إلا أنه بعد الحجر المفروض حاليا في إيطاليا، لم يعد هناك اتصال بين الجزائر وإيطاليا لتشبع خوادمهم وعليه فالاتصال حاليا يتم فقط عبر مرسيليا".

وفيما يخص يوتيوب، أوضح الرئيس المدير العام أن مؤسسته تمتلك "خوادم ذات ذاكرة مؤقتة لغوغل تسمح بتقليل اللجوء إلى عرض النطاق الترددي العالمي".

وتابع قائلا "في كل مرة نشاهد فيها مقطع فيديو نلجأ إلى الكوابل الدولية للألياف البصرية، لكن بفضل خادم غوغل ذي الذاكرة المؤقتة الذي تمتلكه اتصالات الجزائر لن يتم اللجوء إلى الكابل الدولي سوى مرة واحدة ليصبح بعدها الفيديو متاحا للمشاهدة بشكل غير محدود ".

للتذكير كان الرئيس المدير العام لاتصالات الجزائر قد أعلن شهر فبراير الماضي عن توفير خادم مؤقت الذاكرة لفايسبوك مؤكدا أن "عقد الخادم جاهز".

ويستهلك فايسبوك حاليا 600 جيجا/ الثانية على مستوى عرض نطاقنا الترددي الدولي

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18417

العدد18417

السبت 28 نوفمبر 2020
العدد 18416

العدد 18416

الجمعة 27 نوفمبر 2020
العدد18415

العدد18415

الأربعاء 25 نوفمبر 2020
العدد18414

العدد18414

الثلاثاء 24 نوفمبر 2020