المدير العام للأمن الوطني في زيارة ميدانية لولاية البليدة

الشعب

قام صبيحة يوم الأربعاء 01 أفريل 2020 المدير العام للأمن الوطني أونيسي خليفة بزيارة ميدانية لعدة مرافق وتشكيلات الشرطة العملياتية بولاية البليدة، وكان مرفوقا خلال هذه الزيارة بإطارات سامية من الادارة المركزية والجهوية للأمن الوطني.

زيارة المدير العام للأمن الوطني خصت عدة مرافق شرطية ونقاط مراقبة بشوارع مدينة البليدة، التي تعرف حجرا صحيا كاملا للحد من انتشار فيروس كورونا كوفيد 19، حيث إلتقى بإطارات وعناصر الشرطة التابعين للتشكيلات العملياتية لأمن ولاية البليدة، الوحدة 101 لحفظ النظام، الأمن الحضري خزرونة وعدة نقاط مراقبة بوسط المدينة، مختتما زيارته بلقاء مع تشكيلة من قوات الشرطة بمقر أمن دائرة أولاد يعيش.

وقدم المدير العام للأمن الوطني بالمناسبة، جملة من التوجيهات لأفراد الشرطة، حث فيها على الحرص لمواصلة الجهود المتعلقة بتوعية المواطنين بضرورة التقيد بالتدابير الاحترازية للحد من انتشار الوباء وإحترام الحجر الصحي الذي يهدف أساسا إلى حماية المواطنين من هذا الوباء.

كما دعا إلى المساهمة في كل ما يعزز جهود السلطات المحلية من نشاطات الوقاية وتسخير وسائل الأمن الوطني للمشاركة في عمليات التعقيم والتطهير للمحيط والشوارع والأحياء الشعبية، كما شدد على السهر بحزم على محاربة كافة أشكال الجريمة والمضاربة، وحماية الأشخاص والممتلكات.

في نفس الصدد، وجه المدير العام للأمن الوطني تشجيعا خاصا لكل منتسبي جهاز الشرطة على ما يبذلونه من عمل ومبادرات ميدانية وإنسانية تدعم الجهود الوطنية للحد من إنتشار وباء كورونا، مشيدا بالعلاقات الراقية التي تجمع الشرطة بالمجتمع المدني ووسائل الاعلام كشركاء فاعلين في العمل الشرطي المجتمعي والجواري، لتقوية أواصر الثقة وأخلاق التآزر بين الشرطة والمواطن لتخطي هذه المرحلة في أقرب الآجال.

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18260

العدد18260

الجمعة 22 ماي 2020
العدد18259

العدد18259

الأربعاء 20 ماي 2020
العدد18258

العدد18258

الثلاثاء 19 ماي 2020
العدد18257

العدد18257

الإثنين 18 ماي 2020