"الكاس" تسقط عقوبة مانشستر سيتي الأوروبية

الشعب / وكالات

 ألغت محكمة التحكيم الرياضي "كاس" عقوبة حرمان مانشستر سيتي الإنجليزي الذي ينشط في صفوفد الدولي الجزائري رياض محرز، من المشاركات الأوروبية واكتفت بتغريمه ماليا.

وسبق وأن عاقب الاتحاد الأوروبي لكرة القدم بطل إنجلترا في الموسمين الماضيين من المشاركة في مسابقاته القارية في الموسمين المقبلين، إضافة إلى تغريمه مبلغ 30 مليون أورو لاتهامه بتضخيم إيرادات الرعاية ليخفي مخالفات حصلت بين 2012 و2016 لقواعد اللعب المالي التي يفرضها "يويفا" من أجل تحقيق التوازن بين الإيرادات والإنفاق.

وعارض سيتي الذي خسر لقبه هذا الموسم في "البرميرليغ" لصالح ليفربول، بشكل جازم هذه الاتهامات وعقدت جلسة استماع حول القضية لمدة ثلاثة أيام عبر تقنية الفيديو الشهر الماضي.

وجاء في بيان لمحكمة التحكيم الرياضي اليوم الإثنين "تعلن محكمة التحكيم الرياضي عن تغريم مانشستر سيتي بمبلغ 10 ملايين أورو"، مؤكدة إلغاء عقوبة حرمان مانشستر سيتي من المشاركات الأوروبية لعامين.

ووافقت المحكمة، بحسب خلاصة القرار الذي نشر على موقعها الإلكتروني، على الاستئناف الذي تقدم به النادي الإنجليزي وألغت عقوبة الإيقاف، وخفضت الغرامة المالية التي فرضها يويفا، من 30 مليون يورو إلى عشرة ملايين.

ورحب مانشستر سيتي بالقرار الصادر مشددا على أنه لم ينتهك القوانين. 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18327

العدد18327

الثلاثاء 11 أوث 2020
العدد18326

العدد18326

الإثنين 10 أوث 2020
العدد18325

العدد18325

الأحد 09 أوث 2020
العدد18324

العدد18324

السبت 08 أوث 2020