نزيه برمضان: اللقاءات التشاورية هدفها بلورة إستراتيجية لتأطير المجتمع المدني

ورقلة: إيمان كافي

كشف اليوم الثلاثاء، مستشار رئيس الجمهورية المكلف بالحركة الجمعوية والجالية الوطنية بالخارج، نزيه برمضان، خلال اللقاء التشاوري مع المجتمع المدني لولاية ورقلة، بجامعة قاصدي مرباح أن الهدف من هذه اللقاءات هو الاستماع لمقترحات كافة فعاليات الحركة الجمعوية والمجتمع المدني من أجل بلورتها في استراتيجية تنظيمية لتأطير المجتمع المدني ليلعب دوره في بناء مستقبل الجزائر الجديدة.

واعتبر نزيه برمضان أن تحقيق الفعالية المرجوة من المجتمع المدني تتطلب التأهيل والتأطير والتكوين من أجل الوصول إلى جمعيات احترافية تساهم جنبا إلى جنب مع مؤسسات الدولة في تحسين الإطار المعيشي للمواطن.

وأوضح مستشار رئيس الجمهورية المكلف بالحركة الجمعوية والجالية الوطنية بالخارج، أنه سيكون للمجتمع المدني دور في البناء وفق آليات قانونية إدارية تنظيمية وبالاعتماد على الأفكار والمبادرات الناتجة عن سماع مختلف المقترحات والانشغالات المدونة في مختلف اللقاءات التشاورية والتي من شأنها المساهمة في صنع آليات هدفها المستقبلي هو التأطير والتكوين، مشيرا إلى أن عملية التكوين ستسمح بتبادلات ما بين الجمعيات في الولايات وبين الجمعيات الناشطة داخل الوطن ونظيرتها خارج الوطن لتبادل الخبرات وتكوين المكونين بالإضافة للكثير من الأمور التي تحظى بأهمية.

تجدر الإشارة إلى أن العديد من المقترحات قدمها ممثلو المجتمع المدني لولاية ورقلة والتي تهدف إلى ترقية العمل الجمعوي وإثرائه مع طرح مختلف الانشغالات التي تهم الحركة الجمعوية.

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18362

العدد18362

الأربعاء 23 سبتمبر 2020
العدد18361

العدد18361

الثلاثاء 22 سبتمبر 2020
العدد18360

العدد18360

الإثنين 21 سبتمبر 2020
العدد18359

العدد18359

الأحد 20 سبتمبر 2020