وزارة الموارد المائية: لم يسجل أي ضرر بسدود ولاية ميلة

الشعب

 لم يتم تسجيل أي ضرر بسدود ولاية ميلة الثلاث جراء الهزتين الأرضيتين اللتين سجلتا بالولاية صبيحة اليوم الجمعة، كما أن سد بني هارون وهو أكبر وأهم هذه السدود، "تفاعل بكل ايجابية" مع الهزتين، حسبما أكده بيان لوزارة الموارد المائية.

وأفاد البيان أن الفريق التقني للسد و فور وقوع الهزة الأرضية الأولى بولاية ميلة قدرت قوتها 4،9 على سلم ريشتر، "سارع إلى فحص المنشأة و قياس التحركات و ضغط الماء . و لم يسجل أي تأثر أو ضرر على مستوى السدود الثلاث بالمنطقة.

للإشارة، فان ولاية ميلة تعد ثلاثة سدود أهمها سد بني هارون وهو يقع أقصى شمال الولاية و ثانيها سد وادي العثمانية بجنوب عاصمة الولاية و الثالث هو سد سيدي خليفة الطي و يقع جنوب الولاية.

وطمأن نفس المصدر "أن كل السدود قاومت بشكل ايجابي" هذه الظاهرة الطبيعية، مضيفا أن الوكالة في اتصال دائم مع المركز الوطني للزلازل لمتابعة الهزات الارتدادية.

من جانب آخر، فند البيان الأخبار المتداولة بمواقع التواصل الاجتماعي حول شروع مصالح الوكالة الوطنية للسدود بتفريغ منسوب ماء سد بني هارون لإنقاص الضغط عليه تحسبا لأي طارئ  بعد الزلزال الذي ضرب بلدية ميلة.    

وأكد البيان أن كل ما يتم تداوله من أخبار بخصوص مباشرة عملية تفريغ مياه سد بني هارون لتخفيف الضغط تحسبا لأي طارئ هي أخبار "مغلوطة".

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18362

العدد18362

الأربعاء 23 سبتمبر 2020
العدد18361

العدد18361

الثلاثاء 22 سبتمبر 2020
العدد18360

العدد18360

الإثنين 21 سبتمبر 2020
العدد18359

العدد18359

الأحد 20 سبتمبر 2020