الوزارة الأولى: المسابح غير معنية بقرار الفتح التدريجي لفضاءات التسلية والاستجمام

الشعب

أعلنت مصالح الوزير الأول اليوم الثلاثاء بأن حمامات السباحة غير معنية في الوقت الراهن بقرار الفتح التدريجي والمراقب لفضاءات التسلية و أماكن الاستجمام و الترفيه تحسبا من 15 أوت الجاري كإجراء للرفع التدريجي للحجر الذي فرضه انتشار جائحة كورونا.

وأوضحت ذات المصالح في بيان لها بأن قرار استئناف هذه النشاطات "يستثنى في الوقت الراهن حمامات السباحة وأحواض السباحة الأخرى سواء كانت داخل الفنادق أو في الفضاءات الأخرى المخصصة لذلك".

وكانت مصالح الوزير الأول حددت في بيان لها السبت الماضي نظام تنفيذ القرار الـمتضمن الفتح التدريجي والـمراقب للشواطئ وفضاءات التسلية وأماكن الاستجمام والترفيه والفنادق والمقاهي والـمطاعم، مع التقيد بالبروتوكولات الصحية للوقاية والحماية من انتشار الوباء.

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18363

العدد18363

الجمعة 25 سبتمبر 2020
العدد18362

العدد18362

الأربعاء 23 سبتمبر 2020
العدد18361

العدد18361

الثلاثاء 22 سبتمبر 2020
العدد18360

العدد18360

الإثنين 21 سبتمبر 2020