تعليمة وزارية بخصوص التكفل البيداغوجي والنفسي بمترشحي المتوسط والبكالوريا

الشعب/واج

أصدرت وزارة التربية الوطنية اليوم السبت تعليمة تتضمن توجيهات من أجل التكفل البيداغوجي والنفسي بالتلاميذ المترشحين لامتحاني شهادتي التعليم المتوسط و البكالوريا قبل وأثناء الامتحانين.

ومن شأن هذه التعليمة الموجهة إلى الأساتذة ومستشاري التوجيه والإرشاد المدرسي والمهني، والتي تحصلت وأج على نسخة منها، توضيح كيفيات المراجعة والتحضير البيداغوجي ومنهجية المرافقة النفسية وهي تهدف الى مرافقة التلاميذ المعنيين ومساعدتهم على تجاوز العقبات التي تعترضهم قبل و/ أو أثناء إجراء الامتحان، والتقليص من الضغوطات التي تعيق أداءهم وتقلل من فرصهم في النجاح.

وتجسدت ذات التعليمة في شكل ثلاث بطاقات تقنية تبرز الأولى (التكفل البيداغوجي) كيفية مرافقة التلاميذ في المذاكرة والمراجعة للاستعداد للامتحان حيث تم التأكيد في هذا السياق على ضرورة المرافقة النفسية للتلاميذ المترشحين أثناء اجتياز الامتحان و استرجاع ثقتهم بأنفسهم من خلال تهوين الامتحان وتقديم المساعدة النفسية للذين يعانون من صعوبات نفسية (خوف، قلق، اكتئاب، إحباط...).

كما تمت الإشارة إلى مساعدة التلاميذ على التركيز لاسترجاع المعلومات في حالة النسيان وطمأنتهم ومساعدتهم على الاسترخاء وتقديم لهم الدعم المعنوي للنجاح في الامتحان.

وتسري هذه الإجراءات ابتداء من 25 أغسطس الجاري إلى غاية بداية إجراء الامتحانين.

وتتعلق البطاقة الثانية بالتكفل النفسي بالمترشحين للامتحان قبل الإجراء والهدف من العملية - حسب التعليمة - هو تدعيم ثقة التلاميذ بأنفسهم ومساعدتهم على تجاوز بعض الضغوطات النفسية كالقلق والخوف من الامتحان وتقديم توجيهات خاصة بكيفية التعامل مع أسئلة الامتحان (اختيار الموضوع، قراءة الأسئلة، وضع مخطط للإجابة، التدرج في الأسلة من السهل إلى الصعب، استعمال الأوراق المسودة، الكتابة بخط واضح، استغلال كل وقت الامتحان، مراجعة ورقة الامتحان...).

كما تسعى الوصاية من وراء هذه الإجراءات إلى تقديم نصائح لأولياء التلاميذ لتهيئة الأجواء الدراسية المناسبة لأبنائهم وتوفير المناخ الملائم لهم والتقليص من حدة القلق لديهم و الإصغاء ال ى مشاكل التلاميذ قصد مساعدتهم على

إيجاد حلول لها.

وتتبع الجهات المعنية في هذا الإطار عدة أساليب للتدخل منها المقابلة الإرشادية (الفردية والجماعية) و التدريب على الاسترخاء و الحديث الايجابي مع الذات والتوقف عن استخدام التعليقات السلبية للقلق عند التحدث مع النفس...

وبخصوص البطاقة الثالثة فهي ذات الصلة بكيفية التكفل النفسي بالمترشحين أثناء إجراء الامتحان حيث يرجى منها المقابلة الإرشادية النصف موجهة (مقابلة سريعة فعالة مع ضرورة أخذ الوقت بعين الاعتبار) واستعمال الاسترخاء والتفكير الايجابي (مجموعة تقنيات تسمح بالإيحاء الذاتي كالحديث الايجابي مع المترشح) وكذا اللجوء إلى تقنية التنفس البطني أو الجوفي للمساعدة على التقليل بشكل كبير من القلق والتوتر.

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18365

العدد18365

الأحد 27 سبتمبر 2020
العدد18364

العدد18364

السبت 26 سبتمبر 2020
العدد18363

العدد18363

الجمعة 25 سبتمبر 2020
العدد18362

العدد18362

الأربعاء 23 سبتمبر 2020