وكيل الجمهورية لدى محكمة الحراش: وفاة التلميذ رشيد العيفة ليس مرده تعرضه للعنف

الشعب

أكد وكيل الجمهورية لدى محكمة الحراش محمد معط الله، اليوم، أن وفاة مراهق الأربعاء الماضي بالدار البيضاء (الجزائر العاصمة) ليس راجعا إلى تعرضه للعنف بل لمشاكل صحية، مضيفا أن التحقيق الذي لا يزال ساريا سيحدد بدقة أسباب الوفاة.
وتبعا لمعلومات حول وفاة التلميذ العيفة رشيد، البالغ من العمر 16 سنة في 30 نوفمبر الفارط، أشار وكيل الجمهورية في تصريح للصحافة، أن تقرير التشريح الذي تم بمستشفى زميرلي بالحراش، أوضح أن الوفاة "ليست راجعة لتعرض الضحية للعنف".
وصرح وكيل الجمهورية أن "الوفاة قد تكون راجعة إلى أزمة قلبية بسبب مرض ما أو إلى سبب أخر"، مستندا في ذلك على تقرير التشريح الذي أجراه الدكتور رشام.
وأوضح التقرير أن آثار العنف الموجودة على رأس وظهر الضحية ليست لها علاقة بالوفاة.
ولم يعط وكيل الجمهورية الذي ينتظر نتائج أخرى للتحقيق الموكل للشرطة القضائية للدار البيضاء توضيحات حول ظروف الوفاة.

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17749

العدد 17749

الثلاثاء 18 سبتمبر 2018
العدد 17748

العدد 17748

الإثنين 17 سبتمبر 2018
العدد 17747

العدد 17747

الأحد 16 سبتمبر 2018
العدد 17746

العدد 17746

السبت 15 سبتمبر 2018