بوضياف: منتوج "رحمة ربي" مكمل غذائي وليس دواء

الشعب

أكد وزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات عبد المالك بوضياف، اليوم، بالجزائر العاصمة، أن المنتوج الذي يحمل اسم "رحمة ربّي"، مجرّد مكمّل غذائي وليس دواء لمرض السكري، داعيا مرضى السكري إلى احترام تعليمات الطبيب المعالج.
في تصريح لواج، شدد الوزير على أن المنتوج الذي أسال الكثير من الحبر مؤخرا، "ليس دواء بل مجرد مكمّل غذائي، لأن صفة الدواء تنطبق على منتوج صيدلاني يستوفي على كل الشروط التي ينص عليها التنظيم" والمتمثلة في التحليل والتجارب العيادية قبل الوصول إلى التسجيل والترخيص له بالتوزيع.
وأوضح بوضياف، أن "المنتوج لا يستوفي كل هذه الشروط ولهذا لا يمكن تصنيفه ضمن الأدوية، بل هو مكمّل غذائي لا تنطبق عليه النصوص القانونية التي تسيّر المواد الصيدلانية". داعيا على هذا الأساس، كافة المرضى المصابين بالأمراض المزمنة، سيما مرضى السكري، أن "يعملوا بتوصيات ووصفة الطبيب الذي هو الوحيد الكفيل بضمان علاج يحفظ سلامتهم".
من جهة ثانية أكد بوضياف، أن "السلطات العمومية تشجّع كل النوايا الحسنة وكل الباحثين وكل من هو على طريق الابتكار لمرافقتهم، في إطار التنظيم المعمول به دون الخروج عن هذا الإطار".
في نفس الاتجاه، أكد رئيس فيدرالية جمعيات المصابين بالسكري نورالدين بوستة، أن المنتوج "يصنّف ضمن المكملات الغذائية وتحصّل على ترخيص من طرف وزارة التجارة ولابد من استشارة الطبيب لتناوله".
وأضاف في هذا السياق، أن "المئات من المرضى يوجدون في حالة حرجة، نتيجة تناول هذا المنتوج وتخلّيهم عن مادة الأنسولين وحبوب علاج للسكري"، معربا عن أسفه لكون المريض أصبح "ضحية" ترويج هذا المنتوج.
ودعا إلى "سحب بيع المنتوج فوراً من الوكالات الصيدلانية، مما جعل المريض يعتقد بفعاليته".

من جهتها حذرت وزارة التجارة، اليوم، المواطنين من استعمال المكمل الغذائي الذي يحمل اسم "رحمة ربي" المسوق في الصيدليات على أساس أنه منتوج من شأنه تخفيف التعقيدات المرتبطة بداء السكري.
وأوضحت الوزارة في بيان لها، أنه "من باب الحيطة قامت مصالح مراقبة النوعية وقمع الغش بوزارة التجارة، بسحب هذا المنتوج مع أخذ عينات بغية تحليلها والتأكد من مطابقتها".
وأوصت الوزارة المستهلكين بـ "عدم اقتناء هذا المكمل الغذائي إلى غاية الحصول على النتائج النهائية لهذه التحاليل".
وأشار البيان، إلى أن مصالح مراقبة النوعية وقمع الغش بوزارة التجارة "تعلم الوكالات الصيدلانية والتجار بأن تسويق أو استعمال هذا المنتوج قبل الحصول على نتائج التحاليل تعرّضهم إلى عقوبات إدارية وجزائية".
وخلص البيان، إلى أنه تم تكليف مصالح مراقبة النوعية وقمع الغش بالوزارة "القيام، في أقرب الآجال، بسحب هذا المنتوج المعروض في السوق".
وطور هذا المكمل الغذائي من قبل مخبر TZ Lab وصنع من قبل Nadpharmadic-production الواقع بالمنطقة الصناعية الرمال، بولاية قسنطينة.

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17797

العدد 17797

الجمعة 16 نوفمبر 2018
العدد 17796

العدد 17796

الأربعاء 14 نوفمبر 2018
العدد 17795

العدد 17795

الثلاثاء 13 نوفمبر 2018
العدد 17794

العدد 17794

الإثنين 12 نوفمبر 2018