فتح: المرابطون في القدس يعبرون عن كرامة الشعب الفلسطيني كله

الشعب

وجهت حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح" تحية إكبار وإجلال للمرابطين في القدس عاصمة الدولة الفلسطينية المستقلة، وتؤكد أنهم يعبرون عن كرامة الشعب الفلسطيني كله كما يعبرون عن كرامة الأمتين العربية والإسلامية ويسجلون في هذه اللحظات أروع معاني العزة والكرامة ويلقنون الاحتلال الإسرائيلي دروسا في العزيمة والإرادة والثبات.

وذكرت حركة فتح في بيان تلقت "الشعب" نسخة منه، أنها ترفض "كل الإجراءات الإسرائيلية العدوانية الظالمة التي فرضتها مؤخرا وخاصة الحواجز الالكترونية لتفتيش المؤمنين الصابرين الذين يؤمون المسجد الأقصى المبارك".

كما أشارت حركة فتح أن قيادتها وعناصرها تؤكد موقفها الثابت "أن القدس ودرة تاجها المسجد الأقصى خط أحمر بكل ما في الكلمة من معاني عميقة ولا سلام ولا استقرار دون عودة القدس لأصحابها الفلسطينيين".

كما عبرت "فتح" أنها لن تسمح بتمرير المخطط الإسرائيلي الهادف إلى تفريغ المسجد الأقصى والبلدة القديمة من الفلسطينيين وأنها "تقف بالكامل مع شعبنا المرابط الرافض للدخول للمسجد الأقصى عبر البوابات الالكترونية". وتطالب العالم كله بالتدخل للضغط على إسرائيل لإزالة الحواجز الالكترونية وإعادة الأوضاع كما كانت.

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18294

العدد18294

الجمعة 03 جويلية 2020
العدد18293

العدد18293

الأربعاء 01 جويلية 2020
العدد18292

العدد18292

الثلاثاء 30 جوان 2020
العدد18291

العدد18291

الإثنين 29 جوان 2020