دخول أول مدرسة ابتدائية تعمل بالطاقة المتجددة حيز الخدمة برمضان جمال

قطاع التربية بسكيكدة يتدعم بـ 6 مؤسسات تربوية و3 مطاعم

جيجل/سكيكدة: خالد العيفة

 

أعطى درفوف حجري والي الولاية اشارة انطلاق الموسم الدراسي بسكيكدة، من مدرسة المجاهدة المتوفية عومار عائشة برمضان جمال، التي زودت بالطاقة المتجددة ، وتعد أول مدرسة نموذجية تعمل كليا بالطاقة الشمسية عن طريق تركيب ألواح شمسية على مستوى أسقف المدرسة، وتطلب هذا المشروع الجاري إنجازه تنفيذا لتعليمات وزارة الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية غلافا ماليا يقدر ب 8 ملايير سنتيم.

وحسب تصريح علي موهوبي مدير التجهيزات العمومية بالولاية، و المدرسة تضم 6 أقسام و جناح إداري و كذا منزل وظيفي و مطعم، وتصل طاقة استيعابها الى 200 تلميذ، و التي تم تزويد الإنارة الخاصة بها بمصابيح خاصة.
واكد والي سكيكدة على هامش الزيارة” ضرورة تعميم هذه التجربة على كافة المدارس التعليمية، عبر مختلف بلديات الولاية، بالإضافة الى تعميم هذه التجربة بالبلديات، وستكون بلدية عاصمة الولاية الأولى في تجسيد التجربة”.
بالمناسبة استقبلت المؤسسات التربوية للموسم الدراسي 2018/2019 عبر اقليم الولاية 208671 تلميذا موزعين على 4275 فوجا تربويا في مختلف الأطوار التعليمية عبر 767 مؤسسة تربوية منها 491 مدرسة ابتدائية، 132 متوسطة و53 ثانوية، اما التأطير فقد بلغ رقم 17192 مؤطر، من بينه 11162 تأطير بيداغوجي، و6023 تأطير اداري. 
وتجدر الإشارة، الى تدعيم قطاع التربية بسكيكدة مع الدخول المدرسي القادم، بهياكل ومرافق مدرسية جديدة، من شأنها التخفيف من حدة الضغط الموجود بالمؤسسات التربوية، وكذا الإطعام، وفتح 4 مجمعات مدرسية بكل من منزل الأبطال بعزابة، برمضان جمال، تمالوس وعزابة.
وبخصوص الأقسام الموسعة، فينتظر أن يتم فتح 22 قسما انتهت بها الأشغال وأصبحت جاهزة لاستقبال التلاميذ، تتوزع على بلديات جندل 6 أقسام، 4 أقسام بمدرسة محمد بعيش بسكيكدة و4 بمدرسة علقمي الطاهر، و3 أخرى بمدرسة بشير فلوس بعزابة، قسم واحد بمدرسة رابح دريدي بوادي زهور، 2 بمدرسة محمد بوشيخ، و2 بمدرسة تعابني ببلدية الحدائق.
كما ينتظر استلام متوسطة بمنطقة الزفزاف بعاصمة الولاية، خاصة وأن الحي يعرف تزايدا سكانيا رهيبا، لاسيما بعد ترحيل سكان حي الماتش القصديري، إضافة إلى ثانوية بمنطقة تلزة ببلية القل بالجهة الغربية للولاية، أما بخصوص المطاعم، فينتظر أن يتم فتح ثلاثة مطاعم ببلديات عين شرشار، كركرة، ووادي زهور، وبالتالي تحقيق نسبة التغطية بالاطعام 61.97 بالمائة.
...و التحاق 162 ألف تلميذ بمختلف المؤسسات التعليمية بجيجل
التحق أمس، على غرار باقي ولايات الوطن، بمختلف المؤسسات التعليمة للأطوار الثلاث بجيجل، يعادل 162 ألف تلميذ، ويتعلق الأمر بـ 85704 تلاميذ في الطور الابتدائي، من بينهم 14284 تلميذا جديدا في السنة الأولى ابتدائي، و50665 تلميذا في الطور المتوسط و25687 تلميذا في الطور الثانوي.
 ولإنجاح العملية سخرت مديرية التربية كل الإمكانيات البشرية والمادية لتجهيز وتحضير جميع المرافق التربوية من حيث النظافة وتوفر العتاد، والمقدّر عددها في ولاية جيجل بـ539 مؤسسة تربوية، منها 384 مدرسة ابتدائية، 111 متوسطة و44 ثانوية، في وقت تمت  برمجة مؤسسات جديدة ستكون على موعد مع الدخول المدرسي، مع الانتهاء من أشغال إنجازها لتكون جاهزة من أجل تخفيف الضغط على المؤسسات، وكذا معاناة التلاميذ الذين سيدرسون بها، بعد أن كانوا يتنقلون لمسافات طويلة بغية الالتحاق بمقاعد الدراسة.
 ويتعلق الأمر باستلام ثانوية جديدة بمنطقة “سيدي الزروق” النائية ببلدية سيدي معروف، ومتوسّطة قاعدة 05 بمنطقة “أولاد عربي” ببلدية الميلية، والذي يعتبر المرفق الأول على مستوى المنطقة، إلى جانب 03 مجمعات مدرسية جديدة على مستوى منطقتي “بوشرقة” وحي “800 مسكن” ببلدية الطاهير.
 وهي المؤسسات التي حظيت عشية الدخول المدرسي بزيارة تفقدية لبشير فار والي الولاية، الذي شدد على ضرورة تجهيز هذه المرافق مع أول أيام الدخول المدرسي، بهدف ضمان راحة التلاميذ وتمدرسهم في أحسن الظروف عبر جميع المؤسسات التربوية.
كما تدعم قطاع التربية في جيجل بـ80 قسما جديدا موزعا عبر العديد من المؤسسات التربوية، في إطار عملية توسعة التي تستفيد منها مختلف المؤسّسات، إلى جانب فتح 20 مطعما مدرسيا جديدا للطور الابتدائي، ليصبح بذلك عدد المطاعم المدرسية 343 مطعما، يمكنها توفير وجبات ساخنة للتلاميذ.
كما حرصت مديرية التربية على توفير الكتاب المدرسي، وتم فتح 4 نقاط بيع دائمة وأخرى مؤقتة، شرعت في البيع في الفترة الممتدة بين 30 أوت إلى غاية 10 سبتمبر الجاري بكل من بلديات جيجل، الطاهير والميلية، إذ من شأن هذه النقاط توفير عناوين الكتب المقررة للدراسة، أي بمعدل 155 عنوانا لكل الأطوار، بمجموع 1351688 كتابا متوفرا حاليا عبر نقاط البيع المختلفة بجيجل.
وفي سياق اخر تم توزيع 2500 محفظة على المتمدرسين من العائلات المعوزة، إضافة الى قيام قطاع التضام بالولاية الى اقتناء 95 مدفئة لفائدة المدارس التي تعاني من جانب التدفئة.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17796

العدد 17796

الأربعاء 14 نوفمبر 2018
العدد 17795

العدد 17795

الثلاثاء 13 نوفمبر 2018
العدد 17794

العدد 17794

الإثنين 12 نوفمبر 2018
العدد 17793

العدد 17793

الأحد 11 نوفمبر 2018