وزارة الصحة تكشف عن نتائج التحقيق حول وباء الكوليرا :

وادي بني عزة بالبليدة ...المصدر الرئيسي للفيروس

صونيا طبة

 

مجاري الوادي تصب من جبال الشريعة إلى الجزائر العاصمة

كشفت وزارة الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات عن نتائج عمليات التحقيق حول انتشار وباء الكوليرا في الجزائر ،حيث تم تحديد المصدر الرئيسي للفيروس بوادي بني عزة بالبليدة الذي يشمل مجاري تصب من جبال الشريعة إلى العاصمة ،وهو ما جعلها تتخذ تدابير وقائية صارمة للحد من انتشار الفيروس.

وأكدت مصادر موثوقة من وزارة الصحة لـ “الشعب” أن فيروس الكوليرا انتشر عبر مجاري وادي بني عزة في عدة نقاط، والذي يستغل في سقي الأراضي الفلاحية بالبليدة، وهو ما جعل الوزارة بالتنسيق مع قطاعات أخرى تباشر فورا في تنظيف الوادي بمجرد التأكد من حقيقة تسببه في الإصابات المسجلة.
وأثبتت نتائج التحاليل النهائية لمعهد باستور والوزارة الوصية أن مياه وادي بني عزة التي تبين احتوائها للجرثومة تصب في وادي مازافران بالعاصمة وتشمل مجاري تبدأ من جبال الشريعة ،وفي ظل هذه الوضعية ستواصل لجان التحقيق عملها في تحليل مواقع أخرى مشكوك فيها ،وذلك للقضاء نهائيا على مصدر الوباء ومحاصرته من كل مكان لتفادي انتقال العدوى وعزله عن الساكنة.
كما قررت وزارة الصحة بعد تأكيد مصدر الفيروس الذي سجل أيضا بمجرى الوادي المحادي لملعب مصطفى تشاكر بالبليدة وانتشر بكل من حي بن عاشور وبني تامو وخزرونة اتخاذ ووضع إجراءات وقائية صارمة لمحاصرة الوباء ومراقبة المياه الموجودة عبر المجرى المائي مع متابعة ميدانية دقيقة.
وجاء هذا بعد تسجيل 221 حالة مشتبه فيها، تأكد إصابة 86 حالة بوباء الكوليرا، في حين تم إخلاء سبيل 135 حالة بعد ثبوت عدم إصابتهم بالوباء، ولا تزال 6 حالات تحت العناية ،إذ تقرر الإبقاء على كل الإجراءات الوقائية من منطلق أن جرثوم الكوليرا قد يبقى في خمول لأكثر من 10 أيام قبل أن يعاود الظهور من جديد.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17794

العدد 17794

الإثنين 12 نوفمبر 2018
العدد 17793

العدد 17793

الأحد 11 نوفمبر 2018
العدد 17792

العدد 17792

السبت 10 نوفمبر 2018
العدد 17791

العدد 17791

الجمعة 09 نوفمبر 2018