خلال إشرافه على مراسم تسليم حافلات النقل المدرسي، بدوي:

اتفاقيات بين الداخلية والتكوين المهني لتأهيل موظفين لتسيير الابتدائيات

 

 أعلن وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية نور الدين بدوي، أمس، بالجزائر العاصمة، أن دائرته  الوزارية، ستبرم عدة اتفاقيات مع وزارة التكوين والتعليم المهنيين بغرض تأهيل موظفي البلديات المكلفين بتسيير المدارس الابتدائية عبر كافة القطر الوطني.
وقال بدوي خلال إشرافه على مراسم تسليم عدد من حافلات النقل المدرسي الجديدة لفائدة بلديات الجنوب والهضاب العليا بحضور وزيرة التربية الوطنية نورية بن غبريت ووزير الصناعة والمناجم يوسف يوسفي والأمين العام للاتحاد العام للعمال الجزائريين عبد المجيد سيدي السعيد، أن «وزارة الداخلية ستبرم عدة اتفاقيات مع وزارة التكوين والتعليم المهنيين، بهدف إعادة تأهيل الموظفين المكلفين بتسيير الابتدائيات عبر كافة القطر الوطني في عدة تخصصات منها الطبخ وإصلاح الأثاث المدرسي وصيانة معدات الطاقات المتجددة وتخصصات أخرى».
وأوضح أن وزارته «شرعت في توظيف 45 ألف عامل في اختصاصات الطبخ وعمال الكهرباء غيرها من التخصصات للتكفل بالمؤسسات الابتدائية بكل التراب الوطني».
وبلغة الأرقام كشف الوزير أنه «تنفيذا لتعليمات رئيس الجمهورية عبد العزيز  بوتفليقة والخاصة بتوفير احسن الظروف للمتمدرسين» سيتم توزيع 741 حافلة نقل  مدرسي خلال شهر سبتمبر الجاري، و593 اخرى شهر أكتوبر و420 حافلة في نوفمبر،  و300 أخرى في ديسمبر بالإضافة الى 1500 حافلة ستوزع خلال السنة القادمة 2019،  وتضاف هذه الحافلات الى 12161 حافلة نقل مدرسي متوفرة حاليا لدى مختلف بلديات الوطن.
وأبرز الوزير في نفس الاطار أن اللجنة المتعددة القطاعات المكلفة بالتحضير  للدخول الاجتماعي «أعطت الأولوية للطور الابتدائي»، وتم رصد 15 مليار دج  لتسيير المدارس واكثر من 34 مليار دج للإطعام المدرسي.  
وأضاف أنه «تم تسجيل 1200 عملية مست قطاع التربية منها 44 مطعم مدرسي جديد  و41 متوسطة و38 ثانوية الى جانب « استلام 55 مؤسسة تربوية نموذجية مزودة  بالطاقات المتجددة «، وذكر في هذا الاطار أنه «سيتم تزويد  كل المؤسسات  الابتدائية والمساجد بالطاقات المتجددة وذلك  في اطار ترشيد الموارد المالية».
من جهتها أكدت بن غبريت انه «تم ايلاء أهمية كبيرة للمؤسسات  الابتدائية» خلال الموسم الدراسي الجديد، مبرزة أن هذه المؤسسات «لها قانون خاص بموجب مرسوم صدر في أوت 2016 «، مشيرة الى ان عملية توزيع هذه الحافلات  «تدخل في اطار تحسين تطبيق اصلاح المدرسة الجزائرية وفق تعليمات رئيس  الجمهورية»، مؤكدة أن «هناك تنسيق كبير على مستوى الحكومة لتحسين التكفل  بالتمدرس». 

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17752

العدد 17752

الأحد 23 سبتمبر 2018
العدد 17751

العدد 17751

السبت 22 سبتمبر 2018
العدد 17750

العدد 17750

الجمعة 21 سبتمبر 2018
العدد 17749

العدد 17749

الثلاثاء 18 سبتمبر 2018