إثر حادثة التسمم

إرتياح السكان بعد مغادرة آخر مصاب المستشفى

عين الدفلى: و.ي. أعرايبي

 

كشفت المصالح الصحية بمستشفى فارس يحي بمليانة وكذا رئيس المجلس الشعبي البلدي عن انتهاء هاجس الذعر الذي أربك السكان بعد تسجيل أزيد من 70حالة تسمم أثر تناولهم الحلويات، وهذا بخروج آخر ضحية مع نهاية الأسبوع من ذات المؤسسة الاستشفائية بالمنطقة.
 بحسب تصريح رئيس المجلس البلدي لمليانة مراد بوصلحيح فإن توفير كل الإمكانيات وحشد كل الطاقات البشرية من المصالح الإستشفائية بمؤسسة يحي فارس بذات المنطقة ، مكن بصفة إستعجالية  احتواء حادثة التسمم التي راح ضحيتها أكثر من 70مواطنا من مختلف الأعمار، إثر تناولهم لحلويات رديئة التحضير.
وشهد الشارع إرتياحا بفضل الجهود التي بذلها الفريق الطبي وعلى رأسهم الدكتور الإختصاصي في الأمراض المعدية عزيزو خالد وحرصهم على تطبيق التعليمات الطبية التي أفضت بنتائج طيبة.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17799

العدد 17799

الأحد 18 نوفمبر 2018
العدد 17798

العدد 17798

السبت 17 نوفمبر 2018
العدد 17797

العدد 17797

الجمعة 16 نوفمبر 2018
العدد 17796

العدد 17796

الأربعاء 14 نوفمبر 2018